لاعبو شطرنج “اسرائيليون” الى الرياض

المجهر الاخباري – قال صحيفة يديعوت احرونوت العبرية اليوم الأحد إن هناك نقاشات “سرية ومثيرة” تجري داخل محافل صنع القرار لدى حكومة الاحتلال حول كيفية التعامل مع السعودية “ذات النزعة الفردية” وولي العهد محمد ابن سلمان “الذي يمكن أن يختفي في لحظة”.

وأوضحت الصحيفة، معرض حديثها عن مشاركة لاعبين إسرائيليين في بطولة الشطرنج العالمية التي تنطلق الأحد في الرياض، “اللاعبين الإسرائيليين سارعوا للتسجيل، واضطر السعوديون لتأكيد تسلمهم لوثائق أعضاء الوفد الإسرائيلي، وردوا برسائل غامضة”.

وبينت أن “من شأن السماح للوفد الإسرائيلي بدخول السعودية، أن يشعر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب؛ بلحظات من الارتياح؛ وهو ما ألمحت إليه السعودية بعين واحدة، كما فحصت بالثانية ردة فعل الشارع السعودي والعربي، وقررت عدم التسرع”.

ونقلت الصحيفة ما اعتبرته أنه “ردا مثيرا” لمسؤول سعودي رفيع المستوى في الرياض، قال: “لدينا أخبار جيدة وأخرى سيئة للإسرائيليين؛ أما الأخبار السيئة هي أنكم لن تحصلون على التأشيرات، والسارة هي أنكم تتواجدون فقط في المركز الثالث على قائمة المرفوضين، بعد إيران وقطر”.

وأضافت أنه “يجري الآن نقاش سري ومثير حول المسائل المتعلقة بمكانة السعودية وسلوكها في ظل نظام النزعة الفردية متسائلة: هل من المناسب أن تعتمد إسرائيل على عملية صنع القرار من قبل شخص واحد؟”

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: