‘مراجعة النص الديني’.. مناظرة تفجر جدلا في الجزائر

المجهر الاخباري – فجرت مناظرة حول تجديد الخطاب الديني مواقع التواصل الاجتماعي، قبل وبعد إجرائها، بمقر جريدة الحوار، مساء السبت، باعتبارها حدثا غير مسبوق بالنسبة إلى الرأي العام في الجزائر، فضلا عن حساسية موضوع النصوص الدينية، كما أكد مدير المؤسسة الإعلامية التي أشرفت على تنظيم اللقاء الفكري.

بدائل التطرف والقتل

المناظرة التي جرت بين الباحث والكاتب سعيد جاب الخير، والمفكر لخضر رابحي، أثارت عدة قضايا تخص “المساواة في الميراث بين الرجل والمرأة”، والدعوة إلى مراجعة بعض المفاهيم الدينية في “مسائل الرق والجهاد وأهل الذمة، والمرأة”.

وفي هذا الصدد، يوضح مدير صحيفة “الحوار” الجزائرية التي رعت المناظرة الفكرية، محمد يعقوبي، أن مبرر إجراء المناظرة هو انتشار أفكار التطرف التي وصلت إلى حد تشكيل خطر كبير من خلال “التضليل والتكفير، واستعمال مصطلحات خرجت عن إطارها”.

وكانت قناة جزائرية قد استضافت سعيد جاب الخير، وقال عبر شاشتها تعليقا بشأن القرآن وُصف بالمسيء للدين الإسلامي، ما أدى إلى فتح نقاش على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن مراجعة النص الديني.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: