تعانون من العطس المستمر؟ إليكم 8 علاجات طبيعيّة سحرية!

في فصل الشتاء تزيد نزلات البرد وتزيد معها بعض الأعراض الخاصة كالسعال والتهاب الحلق، وكذلك تنشط الحساسية الموسمية ويتزامن معها بعض الأعراض التي يطغ

في فصل الشتاء تزيد نزلات البرد وتزيد معها بعض الأعراض الخاصة كالسعال والتهاب الحلق، وكذلك تنشط الحساسية الموسمية ويتزامن معها بعض الأعراض التي يطغى عليها العطس المستمر.

العطس هو رد فعل طبيعي يحمي أنفكم من الجراثيم الخارجية، أو أي جزيئات غير مرغوب فيها، فهو عملية فزيولوجية بحته تحرك بعض العضلات المختلفة من جسمك، ويحدث نتيجة بعض الأسباب كالحساسية التي تتأثر بالدخان والغبار وحبوب اللقاح وغيرها من المهيجات.

وبالتالي عليكم تجنب هذه المواد كعلاج وقائي، مع معالجة هذا العرض، ويفضل أن يكون بمكونات طبيعية لا ينتج عنها أعراض جانبية مزعجة، وفق مجلة “بولد سكاي”.

الثوم

الثوم مضاد حيوي طبيعي يساعد على محاربة عدوى الجهاز التنفسي العلوي نظراً لما يحتويه من الخصائص المضادة للفيروسات.

اهرسوا 5 فصوص من الثوم حتى يصبح عجينة واستنشقوا رائحته القوية، التي تساعد على تنظيف الممرات الأنفية، كما يمكنكم أيضا أن تضيفوا الثوم إلى الحساء والسلطات.

الزنجبيل

يعدّ من المكونات الفعالة في علاج العطس المستمر، كما أنه من أقدم العلاجات المنزلية، ويستخدم لعلاج مختلف الأعراض الفيروسية والأنفية بما فيها العطس. تناولوا 3 ملاعق صغيرة من الزنجبيل مرتين في اليوم حتى يتوقف العطس، أو أضيفوا قطعة صغيرة من الزنجبيل في كوب من الماء ويغلى مع تحليته بالعسل وتناولوه قبل النوم.

شاي البابونج

شاي البابونج هو علاج آخر لا يقل فعاليّة في علاج العطس المستمر، فهو يحل مشكلة العطس المستمر نتيجة الحساسية، ويحتوي على خصائص مضادات الهيستامين. أضيفوا ملعقة صغيرة من زهور البابونغ المجففة إلى كوب من الماء المغلي مع تحليته بالعسل مرتين في اليوم.

بذور الشمر

تحتوي على المضادات الحيوية الطبيعية وخصائص مضادة للفيروسات، ما يساعد على علاج أي عدوى تصيب الجهاز التنفسي العلوي.

يمكنكم إضافة ملعقتين صغيرتين من بودرة بذور الشمر إلى كوب من الماء المغلي، ثم ينقع لمدة 10-15 دقيقة. تناولوه مرتين يومياً.

أوراق التولسي

أوراق التولسي ضمن مكونات الأيورفيدا التي تحتوي على فوائد صحية هائلة، فهي مضادة للجراثيم ما يجعلها الخيار الأمثل لمعالجة الالتهابات الخطيرة. أضيفوا 4 ورقات من نبات التولسي إلى كوب من الماء المغلي، واشربوه مرتين يومياً قبل النوم لمدة 3 أيام.

شاي العسل والليمون

خليط مدهش من فيتامين سي، يحتوي على خصائص مضادة للجراثيم لمحاربة البكتيريا في الأنف، وبالتالي يقلل العطس المستمر بشكل ملحوظ. أضيفوا العسل وعصير الليمون إلى كوب الشاي.

زيت الأوريغانو

يحتوي زيت الأوريغانو على خصائص فعالة مضادة للجراثيم والفطريات والطفيليات المضادة للالتهابات، التي تحمي جسمكم من الفيروسات والبكتيريا، وهما السبب الأساسي للعطس بشكل مستمر، كما أنه مهم جداً لتعزيز جهاز المناعة.

امزجوا ثلاث قطرات من الزيت مع أي نوع من العصير من اختيارك. يشرب يومياً حتى يتوقف العطس تماماً.

بذور الحلبة

بذور الحلبة لها خصائص مضادة للفيروسات تخلصكم من العطس المستمر بسرعة، كما لها تأثير مهدئ على الأغشية المخاطية التي تهيّج الأنف.

اغلوا ثلاث ملاعق صغيرة من بذور الحلبة، واشربوا الخليط 3 مرات في اليوم.

ى عليها العطس المستمر.

العطس هو رد فعل طبيعي يحمي أنفكم من الجراثيم الخارجية، أو أي جزيئات غير مرغوب فيها، فهو عملية فزيولوجية بحته تحرك بعض العضلات المختلفة من جسمك، ويحدث نتيجة بعض الأسباب كالحساسية التي تتأثر بالدخان والغبار وحبوب اللقاح وغيرها من المهيجات.

وبالتالي عليكم تجنب هذه المواد كعلاج وقائي، مع معالجة هذا العرض، ويفضل أن يكون بمكونات طبيعية لا ينتج عنها أعراض جانبية مزعجة، وفق مجلة “بولد سكاي”.

الثوم

الثوم مضاد حيوي طبيعي يساعد على محاربة عدوى الجهاز التنفسي العلوي نظراً لما يحتويه من الخصائص المضادة للفيروسات.

اهرسوا 5 فصوص من الثوم حتى يصبح عجينة واستنشقوا رائحته القوية، التي تساعد على تنظيف الممرات الأنفية، كما يمكنكم أيضا أن تضيفوا الثوم إلى الحساء والسلطات.

الزنجبيل

يعدّ من المكونات الفعالة في علاج العطس المستمر، كما أنه من أقدم العلاجات المنزلية، ويستخدم لعلاج مختلف الأعراض الفيروسية والأنفية بما فيها العطس. تناولوا 3 ملاعق صغيرة من الزنجبيل مرتين في اليوم حتى يتوقف العطس، أو أضيفوا قطعة صغيرة من الزنجبيل في كوب من الماء ويغلى مع تحليته بالعسل وتناولوه قبل النوم.

شاي البابونج

شاي البابونج هو علاج آخر لا يقل فعاليّة في علاج العطس المستمر، فهو يحل مشكلة العطس المستمر نتيجة الحساسية، ويحتوي على خصائص مضادات الهيستامين. أضيفوا ملعقة صغيرة من زهور البابونغ المجففة إلى كوب من الماء المغلي مع تحليته بالعسل مرتين في اليوم.

بذور الشمر

تحتوي على المضادات الحيوية الطبيعية وخصائص مضادة للفيروسات، ما يساعد على علاج أي عدوى تصيب الجهاز التنفسي العلوي.

يمكنكم إضافة ملعقتين صغيرتين من بودرة بذور الشمر إلى كوب من الماء المغلي، ثم ينقع لمدة 10-15 دقيقة. تناولوه مرتين يومياً.

أوراق التولسي

أوراق التولسي ضمن مكونات الأيورفيدا التي تحتوي على فوائد صحية هائلة، فهي مضادة للجراثيم ما يجعلها الخيار الأمثل لمعالجة الالتهابات الخطيرة. أضيفوا 4 ورقات من نبات التولسي إلى كوب من الماء المغلي، واشربوه مرتين يومياً قبل النوم لمدة 3 أيام.

شاي العسل والليمون

خليط مدهش من فيتامين سي، يحتوي على خصائص مضادة للجراثيم لمحاربة البكتيريا في الأنف، وبالتالي يقلل العطس المستمر بشكل ملحوظ. أضيفوا العسل وعصير الليمون إلى كوب الشاي.

زيت الأوريغانو

يحتوي زيت الأوريغانو على خصائص فعالة مضادة للجراثيم والفطريات والطفيليات المضادة للالتهابات، التي تحمي جسمكم من الفيروسات والبكتيريا، وهما السبب الأساسي للعطس بشكل مستمر، كما أنه مهم جداً لتعزيز جهاز المناعة.

امزجوا ثلاث قطرات من الزيت مع أي نوع من العصير من اختيارك. يشرب يومياً حتى يتوقف العطس تماماً.

بذور الحلبة

بذور الحلبة لها خصائص مضادة للفيروسات تخلصكم من العطس المستمر بسرعة، كما لها تأثير مهدئ على الأغشية المخاطية التي تهيّج الأنف.

اغلوا ثلاث ملاعق صغيرة من بذور الحلبة، واشربوا الخليط 3 مرات في اليوم.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: