“كوكاكولا دايت مفتاحك لحياة أطول”: نصيحة من سيدة عمرها 104 سنوات

كشفت السيدة التي بلغت من العمر 104 أعوام السر خلف بقائها حية كل هذا العمر وهو شرب الكثير من مشروب كوكاكولا دايت، أو هكذا تظن.

احتفلت تيريزا راولي من مدينة جراند رابيدز بولاية ميتشغان بعيد ميلادها الـ104 في الأول من يناير/كانون الثاني 2018 مع أصدقائها في جمعية Sentinel Retirement Community التي انتقلت إليها منذ 15 عاماً.

قالت تيريزا لشبكة WZZM “أنا مندهشة أنني في الـ104 من عمري، كنت أظن أنني سأرحل في عمر الـ 100”.

ويعتقد منزل الرعاية المنزلية أن السبب في حصولها على هذه الحياة الطويلة هو أنها تحصل كل يوم على مالا يقل عن عبوة من كوكاكولا دايت، وهو المشروب الذي ظهر في الولايات المتحدة في 1982 حينما كانت راولي المولودة بولاية إلينوي قد بلغت الـ68 من العمر، بحسب صحيفة The Independent البريطانية.

وأوضحت “أنا أشربها لأنني أحبها”، وأضافت “سأذهب للتسوق يوم الأربعاء، واحتاج للمزيد من كوكاكولا دايت، لدي حقيبة ممتلئة منها وأنا في حاجة لإعادتها لأشتري المزيد من كوكاكولا دايت”.

على الرغم من أن العلماء يختلفون مع كون المشروبات الغازية لها تأثير على طول عمرها، كما أن تناول مشروبات الحمية الغذائية بشكل متكرر مرتبط بالإصابة بالأمراض المزمنة وكذلك السمنة.

في العام الماضي كشفت الكلية الملكية بلندن رأياً جديداً يقول “ليس هناك دليل قوي على أن المشروبات منخفضة السعرات الحرارية تمثل وسيلة لفقدان الوزن أفضل من المشروبات الممتلئة بالسكر، وتحدت فكرة أن مشروبات الحمية الغذائية تمثل خياراً أكثر إفادة للصحة”.

وفي الوقت نفسه نشرت “المجلة الأميركية للصحة العامة” دراسة تظهر أن 22% من الأشخاص البالغين المصابين بالسمنة المفرطة يتناولون مشروبات الحمية الغذائية.

قالت جاكلين لندن، مديرة قسم التغذية بمعهد Good HouseKeeping “ليس هناك إجماع علمي على وجود أضرار صحية مباشرة تنتج عن تناول مشروبات الحمية الغذائية”.

وأضافت “على الجانب الآخر، فإن السعرات الحرارية الناتجة من السكريات المضافة وخاصة تلك الموجودة في المشروبات السكرية مثل مشروبات الصودا والعصائر وحتى القهوة ترتبط بعدد كبير من الأمراض المزمنة وكذلك السمنة”.

وفي حين أنه ليس جديداً علينا معرفة أن مشروبات الحمية الغذائية ليست مفيدة بالنسبة لنا، فقد وجدت دراسة جديدة في جامعة بوسطن أن متناوليها أكثر عرضة للإصابة بالسكتات الدماغية والخرف من الذين يتناولون بدائلها التي تحتوي على السكر.

في الواقع فإن البالغين الذين يشربون عبوة واحدة من مشروب الدايت يومياً هم في خطر بواقع ثلاثة أضعاف الخطورة الطبيعية، بحسب الباحثين.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: