قتلت 9 مواطنين في الجزائر.. كيف تحمي نفسك من الأنفلونزا “المعقدة”

أعلنت وزارة الصحة الجزائرية، اليوم الثلاثاء، ارتفاع ضحايا الأنفلونزا المعقدة إلى 9 حالات وفاة .

كشف بيان وزارة الصحة أن أغلب الوفيات نساء حوامل وأصحاب أمراض مزمنة لم يقوموا بتلقيح أنفسهم ضد الإنفلونزا.

وكانت وزارة الصحة قد حذرت في 27 كانون الأول، من وجود أنفلونزا معقدة تهدد صحة وسلامة المواطنين، ودعت المواطنين إلى أخذ الحيطة والحذر من تفشي هذا الفيروس، والأخذ بالتدابير الوقائية لتجنب الإصابة بـالمرض.

وحددت وزارة الصحة للمواطنين إرشادات للوقاية من المرض أو التعامل معه في حالة الإصابة.

تعتمد في البداية على التفرقة بين الأنفلونزا العادية والمعقدة، الأولي مرض تنفسي يؤثر على أجهزة الجسم كافة وعلى الجهاز التنفسي العلوي بشكل خاص تنتقل عبر التنفس، والرذاذ الناتج عن السعال، والعطس، الذي يستقر على اليدين أيضاً، يشفى منه المريض خلال 7 أيام بحد أقصى.

بينما الإنفلونزا المعقدة فتؤثر إلى جانب الجهاز التنفسي العلوي على القصبة الهوائية، وتؤثر بدرجة أكبر على الأطفال وخاصة الرضع، وناقصي المناعة، وكذا كبار السن وذوي الأمراض المزمنة ومرضى الكلى والقلب والسكر، ولا تزول أعراضها بعد 10 أيام من الإصابة.

وأوصت الوزارة المواطنين لتجنب الإصابة بالمرض بالتخلّي عن عادة مصافحة الآخرين باليد، ومعانقتهم، وتقبيلهم، مع غسل اليدين بصورة منتظمة، بالماء والصابون، إضافة إلى استعمال المطهّر، مع تجنّب لمس العينين، والأنف، والفم، ووضع منديل ورقي على الأنف والفم، عند العطس والسعال، مع التخلّص منه مباشرةً بعد الاستعمال.

وفي حالة المرض، طالبت وزارة الصحة المواطنين بعزل المريض في المنزل، وتخصيص منشفة له، ووضع كلّ ما يلزمه على حدة، مع البقاء على مسافة معيّنة منه. ووضع قناع على الفم والأنف، حين الاقتراب منه.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: