لم يكتف بجائزة نوبل.. لماذا احتفى غوغل بهذا العالم؟

المجهر الاخباري – احتفى موقع غوغل الثلاثاء بذكرى ميلاد عالم الكيمياء الحيوية الأميركي من أصول هندية هار غوبند خورانا الذي حصل على جائزة نوبل عام 1968.

وظهرت صورة خورانا الذي ولد في التاسع من كانون الثاني/يناير 1922، تقديرا لجهوده في معرفة خبايا الحمض النووي (DNA) والجينات.

ولد خورانا في قرية رايبور الصغيرة بالهند، وكان لديه شغف بالعلم منذ نعومة أظافره، وساهم في ذلك تشجيع أسرته له على القراءة والكتابة رغم أن هذا الأمر لم يكن شائعا في هذا الوقت.

وحصل على عدد من المنح في جامعات غربية، ثم نال درجة الدكتوراه في الكيمياء العضوية عام 1948 من جامعة ليفربول.

أجرى خورانا العديد من الأبحاث العلمية في جامعات بريطانية وسويسرية وكندية.

إنجاز خورانا الكبير حققه أثناء وجوده في جامعة ويسكنسن الأميركية حيث اكتسف هو واثنان من زملائه أن ترتيب الأنيوكليوتيدات، وهي وحدات أساسية في الحمض النووي، يحدد نوع الأحماض الأمينية التي يبنيها الجسم.

هذه الأحماض بدورها تشكل البروتينات المسؤولة عن الوظائف الرئيسية للخلية.
هار غوبند خورانا
هار غوبند خورانا

لم يتوقف شغفه بالعلم عند جائزة نوبل، ففي أقل من خمس سنوات أضاف خورانا إنجازا كبيرا لسجل إنجازاته. قاد خورانا فريقا من الباحثين وتمكن من إنشاء أول جين مخلق عام 1972.

هذا الاكتشاف أدى إلى انتشار عمليات تخليق الجينات حول العالم، وإلى فتح المجال أمام الأبحاث في مجال الهندسة الوراثية.

بسب هذه الإنجازات، حصل خورانا على العديد من الجوائز المرموقة، من بينها قلادة العلوم الوطنية، وهي وسام أميركي رفيع يمنحه الرئيس الأميركي للأشخاص البارزين الذين قدموا إسهامات كبيرة في مجالات العلم.

توفي العالم الأميركي في التاسع من تشرين الثاني/نوفمبر عام 2011 في الولايات المتحدة عن عمر 89 عاما.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: