إيفرتون يكشف: “رسالة شعوذة” دفعت لوكاكو للرحيل

المجهر الرياضية – قال مالك نادي إيفرتون الإنجليزي فارهاد موشيري، الثلاثاء، إن اللاعب البلجيكي روميلو لوكاكو (24 عاما) رحل عن الفريق بعد تلقيه “رسالة شعوذة”.

وأضاف موشيري، خلال الاجتماع السنوي للجمعية العامة لنادي إيفرتون، أن لوكاكو تلقى الرسالة أثناء رحلة دينية “إلى أفريقيا أو مكان ما”.

ونقلت صحيفة الغارديان البريطانية عن موشيري قوله: “قدمنا له عرضا أفضل من تشلسي، وجاء وكيل أعماله إلى مركز تدريب الفريق من أجل توقيع العقد”.

وتابع “كان المدير التنفيذي للنادي روبرت إلستون حاضرا، وكان كل شيء على ما يرام، وكان هناك عدد قليل من الصحفيين بالخارج”.

ويتطابق حديث موشيري مع ما قاله مينو رايولا وكيل لوكاكو الذي زعم، في مارس الماضي، أن اللاعب اتفق على البقاء مع إيفرتون “بنسبة 99.9 في المائة”.

لكن موشيري عاد ليقول إن لوكاكو “اتصل بوالدته”، ثم تحدث عن رحلته الدينية وأنه تلقى “رسالة تبلغه بالانضمام إلى تشلسي”.

وأكد رجل الأعمال الإيراني، الذي يحمل الجنسية البريطانية أيضا، أن النادي عرض على اللاعب مبلغا “لا يصدق” من أجل إقناعه بالبقاء، لكن “المسألة لم تكن مالية”.

ومضى يقول “أضعنا صيفين في محاولة إقناعه بالبقاء، الصيف الأول مع وكيل أعماله ومعه هو شخصيا ومع عائلته ونجحنا في الإبقاء عليه”.

واستطرد “وخلال الصيف الماضي قدمنا له عرضا أفضل من عرض تشلسي، لكنه لم يكن يرغب في البقاء على أي حال”.

يذكر أن لوكاكو انضم لنادي مانشستر يونايتد، في يوليو الماضي، مقابل 75 مليون جنيه إسترليني.وكالات

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: