كوركر: نحرز تقدما نحو تشريع جديد لاستخدام القوة العسكرية

المجهر الدولية – قال رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ بوب كوركر الخميس إن المناقشات حول تشريع يعطي سلطات أكبر للكونغرس في ما خص حروب الولايات المتحدة ضد الجماعات المتشددة في العراق وسورية، تحرز تقدما.

وأوضح كوركر، السناتور الجمهوري عن ولاية تينيسي، خلال جلسة استماع حول الأوضاع في سورية “أحرزنا الكثير من التقدم حول هذا التشريع وأعتقد أننا قريبا سنتمكن من طرحه للنقاش والتصويت عليه في اللجنة”.

ويرى أعضاء جمهوريون وديموقراطيون في الكونغرس أنهم تخلوا عن كثير من سلطاتهم على الجيش الأميركي لصالح البيت الأبيض في أعقاب هجمات 11 أيلول/ سبتمبر 2011، ويحاولون الآن استعادة بعض هذه السيطرة عبر إقرار تشريع جديد لاستخدام القوة العسكرية.

وحسب الدستور الأميركي، يملك الكونغرس وليس الرئيس سلطة إعلان الحرب، ولا يستطيع الرئيس إعلان الحرب بدون موافقة المشرعين. لكن رؤساء البلاد يستخدمون تصريحا مرره الكونغرس عام 2001 وآخر مرر عام 2002، قبيل الحرب على العراق، لتوسيع صلاحياتهم في ما خص قيام القوات الأميركية بعمليات عسكرية خارج البلاد.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: