190 ألف مواطن تقدموا للحصول على دعم الخبز

ارتفع عدد طلبات الدعم “دعمك” حتى نهاية يوم الخميس الماضي لنحو 190 ألف طلب، تمثل بيانات 190 ألف أسرة أردنية، بحسب أمين عام وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، المهندس نادر ذنيبات.

وقال الذنيبات، إن الحكومة، ومن خلال موقع “دعمك” على الإنترنت وتطبيقه على الهواتف الذكية تواصل استقبالها طلبات الدعم والتي تتزايد يوما بعد يوم بشكل مطرد.

معنى ذلك ان الحكومة استقبلت خلال فترة 41 يوما 190 ألف طلب للدعم، حيث جرى اطلاق موقع دعمك في اليوم الأول من شهر كانون الأول (ديسمبر) الماضي.

وقال ذنيبات إن عدد الطلبات التي استقبلها موقع “دعمك”– وإذا ما تم الاعتماد على أن معدل عدد أفراد الأسرة الأردنية يتراوح بين 4 و5 أفراد – فهي تمثل بيانات ما يزيد على 900 ألف فرد أردني.

واستنادا إلى أرقام تم رصدها، فان عدد طلبات الدعم المقدمة عبر موقع “دعمك” وتطبيقه للهواتف الذكية زاد خلال اسبوع، بنسبة 39.7 %؛ حيث بلغ عددها نهاية يوم الخميس الماضي الموافق 11 الشهر الحالي – وفقا لذنيبات – 190 ألف طلب، مقارنة مع حوالي 136 ألف طلب عددها يوم الخميس السابق الموافق لتاريخ 4 من الشهر الحالي.

واوضح ذنيبات، أن موقع “دعمك”، وهو يحمل عنوان ” www.da3mak.jo” أو بالنطاق العربي “دعمك.الأردن”، على شبكة الإنترنت، واسم “دعمك” كتطبيق للهواتف الذكية على انظمة “الاندرويد” و”الاي اوه اس”، استثنى المستحقين للدعم من الموظفين والمتقاعدين المدنيين والعسكريين ومتقاعدي الضمان الاجتماعي ومنتفعي صندوق المعونة الوطنية من تعبئة النموذج المطلوب على الموقع، نظرا لاستفادة هذه الفئات من الدعم من خلال رواتبهم الشهرية.

وجدد التأكيد على ذلك بقوله: “لما كانت المعلومات المالية متوفرة عن موظفي ومتقاعدي الدولة من مدنيين وعسكريين ومتقاعدي الضمان الاجتماعي ومنتفعي صندوق المعونة الوطنية، فلا داعي لهذه الفئات لأن تقوم بتعبئة النموذج على الموقع الإلكتروني المخصص لذلك”.

وقال ذنيبات إن الموقع منذ اطلاقه لا يعاني أية مشاكل فنية كما انه يتميز بسهولة استخدامه، إلا أن ما يلاقيه موطنون من صعوبات في استكمال تعبئة الطلب عبر الموقع يرجع إلى اخطاء شخصية في تعبئة الرقم الوطني أو القيد المدني، فضلا عن ان الموقع لا يتقبل ارقاما وطنية لأفراد هم من غير ارباب الأسرة ( أي يجب ان يكون الرقم الوطني لرب الأسرة المعني وليس لزوجته أو ابنائه). الغد

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: