هذا ما حدث له بعد تناول 25 زجاجة مشروب طاقة

 

كاد أب لثلاثة أطفال أن يفارق الحياة بعد أن شرب 25 “زجاجة” من مشروب الطاقة خلال ست ساعات، وتعرض “نيك ميتشل” إلى نزيف في الدماغ وثلاث نوبات في القلب، أثناء مشاركته في حفل كاريوكي في أحد النوادي، وفق ما ذكره موقع “مترو” البريطاني.

وبعد عودته من الحفلة، شعر “نيك”، 56 سنة، بألم في رأسه، وهرع بعد ذلك إلى مستشفى دوسبوري، حيث أكد له الأطباء أنه يعاني نزيفاً في الدماغ بسبب جرعة زائدة من الكافيين، وفي الأسبوع التالي، تعرض لثلاث نوبات في القلب، سببت له صعوبة في الكلام والتعبير.

وعبّر نيك قائلًا: “كادت مشروبات الطاقة تقتلني. اعتقدت أنني لن أنجو من العملية الجراحية. شعرت وكأن شخصاً ضربني بمطرقة على رأسي، وكنت أسمع نبضات قلبي. يجب حظر بيع هذه المشروبات. إنها سيئة ومضرة تماماً كالمخدرات”.

وقعت الحادثة قبل ثماني سنوات، لكن “نيك” أراد أن ينقل تجربته إلى الشباب لتوعيتهم حول مخاطر هذه المشروبات.

من جهته، قال متحدث باسم شركة “ريد بول” : “تحتوي “زجاجة” واحدة على 250 ملي متر من مشروب “الريد بول” وعلى 80 ملي جرام من الكافيين، أي ما يعادل فنجانًا من القهوة المنزلي.

تشرح الاختصاصية في أمراض الجهاز العصبي، “تُسبب مشروبات الطاقة ارتفاعاً في الضغط نسبة لمعدل الكافيين المرتفع فيها، ما يؤدي إلى نزيف دماغي. كما أن مشروبات الطاقة تسبب دقات قلب سريعة، ما قد يؤدي إلى الإصابة بنوبة قلبية. وفي حالته لقد شرب 25 زجاجة تحتوي على نسبة مرتفعة من الكافيين تؤثر على القلب والدماغ في آن معاً”.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: