‘انتحار’ باحث إيراني في السجن

المجهر نيوز

المجهر الاخباري – أعلن رام إمامي، نجل الأكاديمي والناشط البيئي الإيراني كاووس سيد إمامي، السبت، أن أباه مات بالسجن، وأن السلطات أبلغت عائلته أنه “انتحر”.

وكتب في حسابه على موقع تويتر أن السلطات الإيرانية أوقفت والده في 24 كانون الثاني/يناير الماضي، وأن السلطات أبلغت أمه بوفاته في التاسع من الشهر الجاري:

وعبر حسابه على إنستغرام، كتب أن السلطات قالت إنه “انتحر” لكنه “لا يستطيع تصديق ذلك”.

ولم تعلن السلطات الإيرانية اعتقال سيد إمامي ولم تؤكد مصادر رسمية وفاته.

وكان المتوفى يتولى منصب عضو مجلس الإدارة المنتدب في الصندوق الفارسي لتراث الحياة البرية الذي يسعى إلى حماية حيوانات إيران النادرة، حسب وكالة رويترز.

وحصل على درجة الدكتوراة في علم الاجتماع من جامعة أوريغون الأميركية في عام 1991.

في غضون ذلك، نقلت وكالة ميزان للأنباء عن عباس جعفري دولت أبادي، مدعي طهران، قوله السبت إن قوات الأمن اعتقلت عدة أشخاص بتهمة التجسس.

وقال إنهم كانوا “يجمعون معلومات سرية في أماكن استراتيجية… تحت ستار مشروعات علمية وبيئية”.

المصدر: وكالات

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: