ترمب يشكك في سعي إسرائيل لتحقيق السلام مع الفلسطينيين

المجهر الدولية – واشنطن – شكك الرئيس الاميركي، دونالد ترمب، في مقابلة مع صحيفة اسرائيلية، نشرت امس الأحد، بسعي إسرائيل للتوصل إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين.
وقال ترمب، لصحيفة إسرائيل اليوم، اليمينية والمقربة من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، «حاليا، أقول انني لست متأكدا بالضرورة ان اسرائيل تسعى لصنع السلام، لذلك سنكتفي بمراقبة ما سيحدث».
وأضاف أنه يسعى لجمع الإسرائيليين والفلسطينيين للتوصل إلى «الاتفاق المنشود» ، لكنه شكك في المقابلة حتى في إمكانية إجراء مفاوضات في الفترة الحالية.
وقال «لا أعرف بصراحة ان كان بامكاننا حتى اجراء محادثات، سنرى ما الذي سيحدث، ولكن اعتقد انه من الخطأ للفلسطينيين وللاسرائيليين ألا يتوصلوا إلى اتفاق».
وكان ترمب وجه انتقادات متكررة للفلسطينيين بعدم الرغبة في التفاوض، لكنه كان يمتنع دائما عن توجيه انتقادات لاسرائيل في السابق.
وبحسب ترمب، فان العلاقات الاسرائيلية-الاميركية «رائعة»، ولكن تحقيق السلام مع الفلسطينيين سيجعلها «أفضل بكثير».
وأعرب عن قلقه من وتيرة البناء الاستيطاني الاسرائيلي في الاراضي الفلسطينية المحتلة، مع ان ادارته أقل انتقادا للبناء الاستيطاني من ادارة باراك اوباما.
وبحسب ترمب، فان «المستوطنات كانت ولا تزال تعقد كثيرا صنع السلام، ولهذا أعتقد أن على إسرائيل أن تكون حذرة للغاية بشأن المستوطنات».(بترا)

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: