تونسيات يتظاهرن من أجل المساواة في الميراث

نظمت مئات التونسيات مسيرة حاشدة إلى مقر البرلمان للمطالبة بالمساواة في الميراث ليفتحن الجدل من جديد حول موضوع يعتبر من المحظورات في العالم العربي.

ومنذ العام الماضي أصبح بإمكان التونسيات الزواج بأجنبي دون أن يعتنق بالضرورة الإسلام، لكن ظل موضوع المساواة في الميراث أمرا بالغ الحساسية في المجتمعين التونسي والعربي.

وقال الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي العام الماضي إن بلده يتجه للمساواة التامة بين الرجل والمرأة في كل المجالات من بينها المساواة في الميراث. وأعلن السبسي تشكيل لجنة لمناقشة سبل تنفيذ المبادرة.

وفجرت كلمة السبسي آنذاك جدلا واسعا في عدة مجتمعات ومؤسسات عربية من بينها الأزهر في مصر الذي انتقد المقترح بشدة.

ورفعت المتظاهرات اللائي كان بصحبتهن عدد من الرجال السبت أيضا شعارات تطالب بالمساواة في الميراث.​

وقالت كوثر بوليلة وهي ناشطة حقوقية ضمن جمعية النساء الديموقراطيات لوكالة رويترز : "صحيح أن النساء التونسيات متقدمات في مجال الحريات مقارنة بنساء العالم العربي ولكن نحن نريد أن نتقدم أكثر ونريد أن نكون مثل الأوروبيات لدينا كل حقوقنا..نريد فقط حقوقنا".

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: