لطوف تبحث مع مجموعة من قادة المجتمع المحلي سبل تعزيز الحوار داخل الاسرة

وزيرة التنمية الاجتماعية هالة لطوف تبحث مع مجموعة من قادة المجتمع المحلي سبل تعزيز الحوار داخل الاسرة


بحثت وزيرة التنمية الاجتماعية هاله بسيسو لطوف اليوم الاحد مع 35 من قادة المجتمع المحلي سبل تعزيز الحوار المجتمعي بين الافراد وسبل تعزيز اواصر العلاقة بينهم وداخل اسرهم والابعتاد عن العنف بمختلف اشكاله.
ودعت لطوف القادة الاعضاء الى ايجاد إطار تنظيمي مستدام فيما بينهم من شأنه اضفاء صفة اللديمومة والاستمرارية وتناول مختلف القضايا بطريقة منهجية وسليمة وفق احدث الطرق المتبعة في فض النزاعات والخلافات.
وأشارت لطوف إلى أن عمل وزارة التنمية الاجتماعية وخاصة مع الاحداث والفتيات والنساء والاطفال الواقعين في نزاع مع القانون يحتاج الى مستوى متقدم من تمليك مهارات حل النزاع وخاصة في القضايا البسيطة والتي تجنبهم الوقوع والانخراط في دائرة الجريمة.
وأستمعت الوزيرة الى أراء عدد من القادة أكدوا فيها على أهمية العمل الاجتماعي التنموي وخاصة فيما يتعلق بالجانب الوقائي على اعتبار انه نهج عمل يحقق مستوى جيد من الاستقرار الاسري والمجتمعي.
يشار الى ان فكرة القادة المجتمعيين تعمل منظمة ميرسي كوربس على دعمها وتشجيعها وتوفير مختلف الاحتياجات اللازمة لها.
#تصوير وليد الصرايرة.

 

 

 

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: