الكيان الصهيوني يرتجف من ” جمعة الكاوشوك”

بدأ الاحتلال بالصراخ من "جمعة الكوشوك" التي أطلقها شبان فلسطينيون حيث ينوون حرق مئات إطارات السيارات على طول حدود قطاع غزة الجمعة المقبلة ضمن فعاليات مسيرة العودة الكبرى.

وسائل إعلام إسرائيلية أطلقت تحذيراتها من حرق الإطارات، ووصفت الأمر بـ "الهجوم البيئي غير المسبوق"، قائلة: "من المتوقع حدوث تلوث هواء كبير في غلاف غزة".

وقال موقع واللا: "مستوطنات غلاف غزة ستتلوث بسبب حرق الإطارات، وعلى المستوطنين هناك إغلاق النوافذ والأبواب وعدم الجلوس بعكس اتجاه الريح".

فيما حذر الناطقين باسم الاحتلال من اشعال الإطارات، ودعوا منظمة الصحة العالمية لوقف الأمر.

وأطلق نشطاء فلسطينيون اسم "جمعة الكوشوك" على يوم الجمعة المقبلة، وبدأوا منذ أيام بتجميع إطارات السيارات وارسالها الى الحدود الشرقية، ويهدف القائمون على الأمر بتمويه رؤية جنود الاحتلال للمتظاهرين السلميين.

وكان مئات الآلاف من المتظاهرين الفلسطينيين قد تظاهروا على حدود قطاع غزة في مخيمات العودة للمطالبة بحق عودتهم الى الأراضي المحتلة عام 48، وارتكب الاحتلال مجزرة بحق المتظاهرين اذ أطلق الرصاص الحي وقنابل الغاز أسفر عن استشهاد 18 فلسطينياً منذ الجمعة الماضية وحتى اليوم.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: