الملكة رانيا تستمع لملخص حول إنجازات الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية

جلالة الملكة رانيا العبدالله تستمع إلى ملخص حول انجازات الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية ومراحل سير العمل لتنفيذ توصياتها.

استمعت جلالة الملكة رانيا العبدالله امس الأحد إلى ملخص حول انجازات الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية ومراحل سير العمل لتنفيذ توصياتها.
جاء ذلك خلال لقاء مع وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز وفريق العمل في مؤسسة الملكة رانيا للتعليم والتنمية.
وتضمن اللقاء الحديث حول ما انجز في مجال التعليم المبكر وتنمية الطفولة، بإنشاء 418 شعبة صفية لرياض الاطفال، منها 152 حكومية و266 خاصة، ويجري العمل حاليا على انشاء 315 شعبة صفية لرياض الاطفال، منها 142 حكومية و173 خاصة، وتحديث 50 شعبة صفية لرياض الاطفال من منظمة اليونيسف، وتنفيذ برنامج الجاهزية المدرسية لـ 1200 طالب و1100 من أولياء الامور.
وفيما يتعلق بتدريب المعلمين تم الحديث عن مخرجات الدبلوم المهني لتدريب المعلمين قبل الخدمة الذي تنفذه «أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين» بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم والجامعة الاردنية وبشراكة مع جامعة دولية متميزة في برامجها الأكاديمية والتدريبية حيث تخرج الفوج الاول، ويدرس حاليا في الدبلوم الفوج الثاني من المعلمين والبالغ عددهم 480 معلما، ويجري حالياً العمل لاطلاق دبلوم مهني للطفولة المبكرة في أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين خلال شهر تشرين الأول القادم.
وفي التعليم الأساسي والثانوي تم استلام 40 مدرسة جديدة و27 إضافة جديدة تحتوي 171 غرفة، وانخفض عدد المدارس المستأجرة من 23 بالمئة إلى 21 بالمئة عام 2017/2018.
وتم استعراض ما تم انجازه في المركز الوطني لتطوير المناهج من حيث مراجعة الاطار العام وتحديث مناهج العلوم والرياضيات واساليب التقويم فيها من الروضة للصف 12، كما جرى بحث وتحديد نطاق التعاون مع مؤسسات دولية تعمل في هذا المجال.
وسيتم تدريب المعلّمين اصحاب العلاقة على المناهج الجديدة من شركات دولية متخصصة في تطوير كتب مدرسية ووسائل ومصادر تعليمية على مستوى أنظمة متقدمة في تحصيل الطلبة بالشراكة مع المركز الوطني لتطوير المناهج ووزارة التربية والتعليم واكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين.
وجرى استعراض الاجراءات التي تم اتخاذها لتحديث امتحان التوجيهي، ومنها السماح للطلبة التقدم للامتحان بعدد مفتوح من الدورات وتم تعديل التشريعات والتعليمات الناظمة لامتحان الثانوية العامة. ولتحسين البيئة المدرسية من أجل ضمان معايير الأمان والرعاية والصحة، تم تنفيذ برنامج التغذية المدرسية لـ 350 ألف طالب في 1868 مدرسة حكومية (من الروضة إلى الصف السادس)، وشاركت 151 مدرسة في برنامج اعتماد المدارس الصحية (الجمعية الملكية للتوعية الصحية).
وجرى تنفيذ البرنامج الوطني الصيفي «بصمة» بمشاركة 25200 طالب وطالبة موزعين على جميع مديريات التربية والتعليم في المملكة بهدف تعزيز الهوية الوطنية وقيم الولاء والانتماء للوطن والقيادة.
وكانت الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية 2016 – 2025 أطلقت في ايلول 2016 بناء على توصيات اللجنة الوطنية لتنمية الموارد البشرية، والتي وجه جلالة الملك عبدالله الثاني في شهر آذار عام 2015 الحكومة بتشكيلها.(بترا)

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: