لافتة يابانية “عنصرية” تغضب الصينيين

المجهر الاخباري – اعتذرت شركة يابانية لمستحضرات التجميل عن لافتة تحظر دخول الصينيين علقها أحد المتاجر التابعة لها فيما يسلط الضوء على العداء الذي يكنه البعض في اليابان للسياح الأجانب، في وقت تسعى فيه البلاد لإنعاش السياحة القائمة على التسوق.

وذكرت شركة بولا إحدى شركات (بولا أوربيس هولدينغز) أن مواقع صينية للتواصل الاجتماعي تداولت، الجمعة، صورا للافتة “غير لائقة” دون أن تقدم الشركة تفاصيل أو تذكر مكان اللافتة المسيئة.

وتداولت وسائل التواصل الاجتماعي الصينية والتايوانية بكثافة، صورا للافتة كتبت بخط اليد عليها عبارة “ممنوع دخول الصينيين” ومعلقة على واجهة محل.

ويوجد حوالي 4600 متجر لبولا في مختلف أنحاء اليابان واعتذرت الشركة عن إثارة “المشاعر السيئة والانزعاج للكثيرين”، مضيفة أنها أزالت اللافتة.

وقالت في بيان نشرته في صدر الصفحة الرئيسية لموقعها الإلكتروني باللغتين اليابانية والصينية: “بمجرد التأكد من الحقائق سنوقف العمل في المتجر وسنوقع عقوبة صارمة”.

ويأتي إقرار بولا بالذنب فيما تتطلع اليابان لإنعاش قطاع السياحة من خلال زيادة عدد السياح الصينيين وذلك قبل تنظيم دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو عام 2020.

وذكرت مصادر لرويترز هذا العام أن اليابان تبحث تخفيف متطلبات تأشيرة السفر للسائحين القادمين من الصين.

Facebook Comments

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: