إسرائيل تمنع خطيب الأقصى من دخول الضفة الغربية لـ4 أشهر

منعت سلطات الاحتلال الاسرائيلي مساء الخميس، رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس، خطيب المسجد الأقصى المبارك، الشيخ عكرمة صبري، من دخول الضفة الغربية أربعة أشهر.
وقال الشيخ صبري في تصريح بهذا الصدد إن ‹›››السلطات الإسرائيلية سلّمته أمس الخميس قرارا عسكريا بمنعه من دخول الضفة أربعة أشهر استنادا إلى قانون الطوارئ الصادر عام 1945 إبان الانتداب البريطاني››››، وأن ‹›››إصدار القرار تم بمبرر أنني أشكل خطرا على أمن إسرائيل››››. وقال الشيخ عكرمة صبري إن القرار يتضمن إمكانية تمديد الأمر أربعة أشهر أخرى .
ووصف الشيخ هذا القرار بـ»التعسفي وغير مبرر، وغير القانوني»، وقال: «إن هذا القرار لم يبرز لي أي دليل إدانة أو مبرر لهذا الإجراء التعسفي». وذكر أن القرار الصهيوني يعد الخامس من حيث منع السفر والتضييق ضده خلال السنوات القليلة الماضية.
ومطلع الشهر الجاري، أصدرت قوات الاحتلال الصهيوني، قرارًا بمنع الشيخ عكرمة صبري، من السفر لمدة شهر اعتبارا من الأول من شهر مايو/أيار الجاري. وأكد نجله عمار صبري، أن السلطات الإسرائيلية استدعت والده إلى مقر شرطة المسكوبية في القدس، وسلمته أمرا يقضي بمنعه من دخول مناطق السلطة الفلسطينية بتاتا لمدة أربعة أشهر كاملة من تاريخ تسلمه الأمر.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: