عقوبات أميركية على شخصيات إيرانية وعراقية

وزارة الخزانة الأميركية تفرض عقوبات على مؤسسات مالية وأفراد في إيران والعراق ولبنان

فرضت وزارة الخزانة الأميركية الثلاثاء عقوبات على مؤسسات مالية وأفراد في إيران والعراق ولبنان، في إطار إعادة فرض العقوبات على الجمهورية الإسلامية إثر انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع طهران.

وأنزلت العقوبات بحاكم البنك المركزي الإيراني ولي الله سيف وعلي ترزالي، المسؤول الآخر في البنك، على خلفية تحويل ملايين الدولارات من فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني إلى حزب الله اللبناني.

وفرضت الوزارة أيضا عقوبات على بنك البلاد الإسلامي في العراق ومديره آراز حبيب، “بسبب مساعدته فيلق القدس الإيراني على استخدام قطاع البنوك من أجل تحويل الأموال إلى حزب الله”.

وتشمل العقوبات أيضا المسؤول في حزب الله محمد قصير الذي قالت وزارة الخزانة إنه من الناقلين الرئيسيين للموارد للحزب.

وتأتي العقوبات بعد تحرك الولايات المتحدة الأسبوع الماضي ضد شبكة لتحويل العملات في الإمارات اتهمتها واشنطن بنقل ملايين الدولارات إلى فيلق القدس.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: