عدنان إبراهيم ممنوع من الظهور على القنوات السعودية

المجهر نيوز

أصدرت السلطات السعودية قرارا بمنع الداعية الإسلامي عدنان إبراهيم من الظهور في أي قناة سعودية.

وأفادت صحيفة “عكاظ” السعودية بأن الداعية المقيم بالنمسا تم منعه بسبب تجاوزاته، دون تفصيل لماهيتها.

وكان مقررا أن يقدم عدنان إبراهيم موسما ثالثا من برنامج “صحوة” على قناة روتانا خليجية.

ولم تنشر صفحة عدنان إبراهيم أو روتانا خليجية توضيحا حول أسباب منع الداعية الفلسطيني الأصل من الظهور في الإعلام السعودي.

ويأتي هذا القرار رغم إعلان عدنان إبراهيم خلال أحد اللقاءات التليفزيونية تأييده للتحديث الثقافي الذي يرعاه ولي العهد محمد بن سلمان.

وتراجع عدنان إبراهيم في الحلقة ذاتها عن تأييده ثورات الربيع العربي، “إذ تبين لاحقا أن هدف هذه الثورات هو إسقاط الدول العربية وتقسيمها”، حسب تصريحه.

وبدأ عدنان إبراهيم في الظهور على قناة روتانا خليجية المملوكة لرجل الأعمال والأمير السعودي الوليد بن طلال منذ 2012.

ويحظى إبراهيم بشهرة واسعة بين الشباب في العالم العربي، نظرا لدعوته للتقارب بين السنة والشيعة وإلى التعايش بين الإسلام وبقية الأديان، وتحقيق المساواة بين الرجال والنساء.

يذكر أن عدنان إبراهيم يتعرض دائما لانتقادات من جانب رجال الدين المحافظين، إذ هاجمه مفتي السعودية الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، العام الماضي واصفا إياه بـ “المشبوه بأفكاره وآرائه”.

وراسل “موقع الحرة” الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع بالسعودية للاستفسار عن سبب منع ظهور عدنان إبراهيم، لكن دون رد حتى الآن.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: