أميركا تحذر سوريا من عملية عسكرية في درعا

واشنطن – حذرت الولايات المتحدة الحكومة السورية من أنها ستتخذ “إجراءات صارمة وحازمة وقاسية” ردا على وقوع عملية عسكرية في إحدى مناطق الهدنة الأمنية في شمال غرب البلاد، بحسب تقارير للمرصد السوري لحقوق الانسان، ما يعد اختراقا لقوانين الهدنة السلمية في تلك المناطق.

وقالت الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأميركية هذر ناورت، في بيان في ساعة متأخرة من مساء أمس الجمعة، “ستتخذ الولايات المتحدة إجراءات حازمة ومناسبة ردا على انتهاكات (نظام الأسد) بوصفها ضامنا لمنطقة عدم التصعيد تلك مع روسيا والأردن”.

وأفادت مصادر للمراقبة في سوريا بأن طائرات حكومية أسقطت منشورات على مناطق يسيطر عليها مقاتلو المعارضة في درعا تحث المقاتلين على إلقاء السلاح ما يدل على حصول معارك وتصعيد في تلك المناطق وهو ما تعتبره أميركا “مخالفة صريحة لنظام الهدنة فيها”.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: