نواب : الحكومة تفقد سيادتها وتسلمها لصندوق النقد الدولي

 هديل الروابدة – قال النائب صداح الحباشنة إن الحكومة سلمت ملفاتها لصندوق النقد الدولي علناً بعد أن سمحت له بالتدخل في شؤوننا الداخلية الأمر الذي يعيدنا الى عصر الاستعمار، بحسبه.
و اعتبر الحباشنه، أن الحكومة أدركت فشلها وعجزها على ادارة الملفات الوطنية المهمة.
وأشار الى ضرورة تشكيل حكومة انقاذ وطني قادرة على ادارة الملفات التي ازدادت تعقيداً في عهد الحكومة الحالية، لافتاً إلى تلاشي حسها الوطني وسيادتها بشكل كامل .

ممارسات الحكومة تتناقض مع سيادة الدولة
من جهته قال النائب نبيل الشيشاني أن ممارسات الحكومة الأخيرة المتمثلة باقحام صندوق النقد الدولي بينها وبين النواب والقطاعات، يدعو الى الشعور بالاستياء، وأن الحكومة تفقد سيادتها وقدرتها على التعامل مع القضايا الوطنية الشائكة.
وأضاف الشيشاني ، أن هذه الممارسات تتناقض مع سيادة الدولة وقوانينها المستقلة، مشيراً إلى اخفاق الحكومة في اقناع الشعب بمبررات قراراتها الخشنة وتعديلات قانوني الضريبة والجرائم الالكترونية.
وتابع ” يبدو أن الحكومة استنفدت أدواتها في التعامل مع ابناء الشعب، وعلينا الاعتماد على انفسنا والتركيز على استراتيجات صحيحة في عملها”.
وأردف قائلاً ” إن الشعب افرادا وقطاعات لا يتقبل تدخل الصندوق في شؤوننا الداخلية، لوعيهم وقناعتهم بأن الصندوق يبحث في نهاية الأمر عن توجيه الأمور بما يخدم مصالحه الخاصة، وكيف يسترد مستحقاته من جيوبنا”.
ولفت في حديثه ، أن صندوق النقد الدولي لا يعنيه حال المواطن أو معاناته جراء هذه السياسات النقدية، والضغوطات المالية، مؤكداً على أن المواطنين لن يتفاعلوا أو يتقبلوا أي ممارسات بهذا الخصوص أو أي تدخلات خارجية.
تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: