أفغانستان.. مقتل مسؤول حكومي و8 رجال أمن في هجوم لـ”طالبان”

المجهر نيوز

قتل قائمقام منطقة “كوهيستان” بولاية “فارياب” شمالي أفغانستان، و8 من رجال الأمن، في هجوم شنه مسلّحون من حركة “طالبان”، سيطروا خلاله على مركز المنطقة.

وقال بيان أصدرته ولاية “فارياب” اليوم الثلاثاء، إن مسلحي طالبان شنّوا الليلة الماضية، هجوماً على مركز كوهيستان، وتمكنوا من السيطرة عليه بعد اشتباكات استمرت لساعات، وفق وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية.

وأضاف أنّ الهجوم أسفر عن مقتل قائمقام “كوهيستان”، عبد الرحمن باناه، و8 من رجال الأمن.

فيما قال محمد كاهر رحماني، رئيس مجلس شورى الولاية، إنّ 13 من رجال الأمن قتلوا في الهجوم، وأصيب 16 آخرين.

وأضاف رحماني أن 200 رجل أمن محاصرون من قبل عناصر “طالبان” في “كوهيستان”، دون تفاصيل إضافية.

والخميس الماضي، أعلن الرئيس الأفغاني أشرف غني، وقفا أحادي الجانب لعمليات الحكومة ضد طالبان، لمدة أسبوع، اعتبارا من اليوم الثلاثاء.

والسبت، أعلنت “طالبان” وقفا للهجمات على قوات الحكومة، لمدة ثلاثة أيام، خلال عيد الفطر.

وبحسب “أسوشيتد برس”، فإن هذه المرة الأولى التي تعلن فيها الحركة وقفها لهجماتها، منذ الغزو الأمريكي لأفغانستان عام 2001.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: