تركيا تشتبه باختباء “عادل أوكسوز ” أحد مدبري المحاولة الانقلابية عام 2016 داخل احد المنازل في ألمانيا ويواجه حكما بالسجن مدى الحياة في تركيا واسمه مدرج على لائحة المطلوبين

اسطنبول  (د ب أ) – ذكر تقرير لوكالة الأناضول التركية الرسمية للأنباء، الأربعاء، أن السلطات في أنقرة تشتبه باختباء أحد مدبري المحاولة الانقلابية عام 2016 في تركيا، داخل أحد المنازل في ألمانيا.

وأفادت الوكالة بأن ذلك الشخص يدعى “عادل أوكسوز″، ووصفته بأنه الرجل الثاني في جماعة “فتح الله جولن” التي تصنفها السلطات إرهابية وتتهمها بالوقوف وراء محاولة الانقلاب.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قال في وقت سابق الأربعاء إن ألمانيا أصدرت أمر تفتيش عن أوكسوز.

ويواجه أوكسوز حكما بالسجن مدى الحياة في تركيا.

وذكرت الأناضول أن تركيا أرسلت منتصف آب/أغسطس الماضي، مذكرة إلى السلطات الألمانية تطالب بتسليم “أوكسوز”.

وأضافت أن أوكسوز هو “أحد المخططين الأساسيين للانقلاب الذي شهدته تركيا منتصف تموز/يوليو 2016، واسمه مدرج على لائحة المطلوبين للقضاء التركي”.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: