للمرة الأولى في لبنان.. مسجد يدشن ترجمة بلغة الإشارة لخطبة الجمعة

بيروت/ ربيع دمج/ الأناضول  – دشن مسجد حمزة بالعاصمة بيروت، اليوم الجمعة، للمرة الأولى في لبنان، ترجمة فورية لخطبة صلاة الجمعة، إلى لغة الإشارة ليتمكن الصم والبكم من فهم الخطبة والتفاعل معها.
وأفاد مراسل الأناضول، أن إمام مسجد حمزة ، الشيخ غسان شوقي، ورئيس جمعية  الإرشاد والإصلاح الخيرية المشرفة على المسجد جمال محيو، قررا توفير خدمة الترجمة الفورية لخطبة الجمعة، بدءًا من اليوم، إلى لغة الإشارة للصم والبكم، ليكون المسجد الأول في لبنان الذي يوفر هذه الخدمة.

وقال خبير لغة الإشارة بلال عزو، للأناضول، إن  فكرة ترجمة خطبة الجمعة، خطرت في ذهني، واقترحتها على إمام مسجد حمزة، الذي رحب بها وطلب مني تولي المشروع. وأشار عزو، إلى أن الكثير من الرسائل من أشخاص صم وبكم في لبنان وصلته عبر حسابه في موقع  فيسبوك  تطلب منه ترجمة خطبة الجمعة للغة الإشارة. وعبّر عن فخره بهذا العمل الديني الخيري، الذي كانت تجربته الأولى اليوم، بهدف مساعدة المسلمين الذين لا يستطيعون السمع على فهم خطبة الجمعة وما فيها من مواعظ وآيات قرآنية وأحاديث نبوية. من جانبه، قال رئيس جمعية الإرشاد والإصلاح الخيرية ، جمال محيو، للأناضول، إنه اتخذ القرار مع إمام مسجد  حمزة بترجمة الخطبة بعد التوافق مع خبير لغة الإشارة، ليتمكن الصم والبكم من فهمها والتفاعل معها.

أما الإمام شوقي، فأعرب في حديثه للأناضول، عن أمله بأن تتواصل هذه الخدمة في مسجده وأن تنتشر في كافة المساجد بلبنان والعالم الإسلامي.
جدير بالذكر أن عدة مساجد في الدول العربية سبقت لبنان في ترجمة خطبة الجمعة للغة الإشارة، منذ سنوات على غرار الجزائر والأردن ومصر.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: