طفلان يلحقان بوالدتهما الحامل التي توفيت بحادث سير مروع بالكويت

متابعات -اكدت وسائل إعلام محلية في الكويت أن اثنين من أبناء سيدة قد توفيا بعد دخولهما العناية المركزة، وذلك إثر حادث مروري مروع.

وسبق أن توفيت الأم، وهي حامل في الشهر الثامن، في موقع الحادثة، لكن الأطباء تمكنوا من إنقاذ حياة جنينها.

وذكر ناشطون أن اسم الأم هو العنود السبع، وطفليها المتوفيين جوري ومحمد الجريّد، لافتين إلى أن دفنهم سيتم اليوم الجمعة في صليبيخات والعزاء سيستمر لغاية السبت.

وفي معلومات غير مؤكدة، أوردها ناشطون، بأن الجنين الذي تم إنقاذه سابقا توفي أيضًا.

كما ألمح أحدهم إلى أنه وأثناء الحادثة لم تكن المرأة هي من يقود بل ابنها فيما كانت هي جالسة في الخلف بحسب موقع ارم الالكتروني.

يذكر أن الكويت شهدت حادثًا مروريًا مروعًا، يوم الأربعاء، حيث انقلبت مركبة في أم حامل وأبنائها الخمسة ثم اصطدمت بنخلة.

وأسفر الحادث عن وفاة الأم في لحظتها، فيما أصيب أبناؤها الخمسة الذين كانوا برفقتها.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: