بوفون.. يسعى لإثبات جدارته في الملاعب الفرنسية

المجهر نيوز

مدن – يصارع الحارس الاسطوري الايطالي جانلويجي بوفون لاثبات نفسه الرقم واحد بين الخشبات الثلاث لفريقه الجديد باريس سان جرمان الفرنسي، في وقت لم يستقر رأي المدرب الالماني توماس توخل على من سيكون الحارس الاساسي.
وانتقل بوفون، البالغ 40 عاما، مؤخرا الى العاصمة الباريسية قادما من يوفنتوس الايطالي حيث كان لا يمس به، إلا أنه يواجه الآن منافسة شرسة في سان جرمان حيث يحلم بأول لقب له في مسابقة دوري أبطال أوروبا، بعدما حل وصيفا أعوام 2003 و2015 و2017.
وأمام توخل معضلة حراس المرمى بسبب تخمة في الاسماء الكبيرة، فالى جانب بوفون، تضم التشكيلة الفرنسية الحارس ألفونس أريولا (25 عاما)، الفائز مع فرنسا بكأس العالم في مونديال روسيا 2018، والالماني الدولي كيفن تراب (28)، وسيباستيان سيبوا (20) وريمي ديشان (22).
وتحدث توخل من سنغافورة حيث يتحضر فريقه للقاء اتلتيكو مدريد الاسباني بطل مسابقة الدوري الاوروبي «يوروبا ليغ» تحضيرا لانطلاق الموسم الجديد، قائلا «إنه (بوفون) غير خائف للصراع على مركزه، على غرار كيفن وألفونس».
وتابع «هذه هي المنافسة التي أحب أن أحصل عليها في باقي المراكز، علينا أن نتعامل مع هذه الحالة براحة ولكن بوضوح. عندما يكون الجميع حاضرا وبحالة بدنية جيدة وعلى اعلى المستويات، حينها علينا أن نقرر».
ولم تكن بدايات بوفون بقميص بطل فرنسا سهلة، اذ تلقت شباكه أربعة أهداف خلال الدقائق التي لعبها في مباراتيه الوديتين أمام بايرن ميونيخ الالماني (3-1) في النمسا وارسنال الانكليزي (5-1) في سنغافورة ضمن كأس الأبطال الدولية الودية.
ويؤكد الحارس الايطالي الذي خاض 656 مباراة في 17 عاما مع فريق «السيدة العجوز» أنه لا يتوقع أن يحصل على مركز اساسي منذ البداية، مضيفا «خلال 24 عاما في مسيرتي، لم يسبق لاحد ان قال لي أني سأحمل القميص الرقم واحد مسبقا. لقد حصل ذلك عن طريق العمل الجاد والتمرين والاختيار على قاعدة الاستحقاق». وأردف قائلا «سأتابع فعل ذلك والعمل من أجل تطوير باقي الحراس في التشكيلة».
كما نفى بطل العالم 2006 أن الفوز بدوري ابطال اوروبا كان الحافز الاساسي خلف انتقاله الى سان جرمان بموجب عقد لمدة عام واحد فقط، مؤكدا «حصل هذا الخيار كي أتمكن من المتابعة… اللعب على اعلى المستويات. لطالما كنت متحمسا لفكرة خوض تحديات جديدة، فيها الكثير من الطموح والاهمية كما هو تحدي باريس».
وختم قائلا «اعتقد أنه بعد 40 عاما في إيطاليا، التغيير مفيد بالنسبة لي على الصعيدين الشخصي والمهني ايضا».
بيتزارو يعود إلى بريمن
سيعود المهاجم المخضرم البيروفي كلاوديو بيتزارو الى فريق فيردر بريمن الالماني لكرة القدم حيث يأمل أن ينهي مسيرته، كما أعلن بنفسه أمس الاحد.
وحصل بيتزارو، الذي سيبلغ 40 عاما في تشرين الاول/أكتوبر المقبل، على «عقد يتعلق بالأداء» وسيعود ليشغل مركز رأس الحربة في النادي.
وعلق المهاجم الذي سجل 20 هدفا في 85 مباراة دولية، على عودته الى بريمن للمرة الخامسة خلال 20 عاما من «الحب المتبادل»، قائلا «أنا سعيد لحصولي على فرصة للانضمام الى الفريق مجددا، وانهاء مسيرتي مع النادي الذي بدأت معه مشواري في أوروبا».
وتابع «أتشوق من اجل تقاسم خبرتي، ولكن لا اريد أن أخفي أني اعود لتسجيل الاهداف ايضا. أنا مقتنع أننا سنخوض موسما قويا معا».
ولعب بيتزارو 16 مباراة لصالح كولن الألماني الموسم الماضي، وابقى على باب عودته الى بريمن مشرعا، ما دفع مدرب الفريق فلوريان كوهيلدت للتعليق على هذه العودة قائلا «سيكون له تأثيره داخل غرف الملابس بفضل طاقته الايجابية، قناعاته وتعطشه للفوز». وتابع «اذا كان في كامل لياقته البدنية، انا متأكد أنه سيساعدنا في اللحظات المهمة هذا الموسم. كلاوديو هو اسطورة وسيحصل على لحظاته هذا الموسم».
وارتدى بيتزارو القميص الاخضر والابيض لبريمن للمرة الاولى من 1999 حتى 2001 قبل أن ينتقل الى العملاق البافاري بايرن ميونيخ (2001-2007) ثم تشلسي الإنكليزي الذي اعاره لبريمن (2008-2009) ثم وقع نهائيا مع الأخير حتى 2012 وعاد مجددا الى بايرن (2012-2015) ثم بريمن ايضا (2015-2017) قبل التوقيع مع كولن (2017-2018).
وخاض بيتزارو 446 مباراة في الدوري الالماني، وهو أفضل هداف اجبني في تاريخ «البوندسليغا» برصيد 192 هدفا. وتوج البيروفي خلال مسيرته بلقب الدوري الألماني 6 مرات مع بايرن الذي أحرز معه كأس الألمانية 5 مرات ودوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبية وكأس الانتركونتيننتل وكأس العالم للأندية مرة واحدة، فيما كان لقبه الوحيد مع بريمن الكأس الألمانية عام 2009.
سيلفا يتحدث عن الجانب الإنساني لجوارديولا
كشف لاعب خط الوسط الدولي الاسباني دافيد سيلفا الى صحيفة «دايلي ميرور» البريطانية عن الوجه الانساني للمدرب الاسباني جوسيب غوارديولا وفريقه مانشستر سيتي، بطل الدوري الانكليزي لكرة القدم، والطريقة التي تعاملا فيها معه بسبب الولادة المبكرة لابنه ماتيو. ويعتبر سيلفا من اللاعبين المفضلين في سيتي بفضل دوره الرائد في قيادة فريقه للفوز بثلاثة ألقاب في الدوري ومثلها في كأس رابطة الاندية الانكليزية المحترفة وبكأس انكلترا مرة واحدة، في غضون 8 سنوات قضاها في رحاب النادي.
ووصف اللاعب الاسباني ما عاناه بسبب السفر ذهابا وايابا من انكلترا الى اسبانيا للبقاء الى جانب ابنه ماتيو بـ «أصعب ما مررت به في حياته».
وبسبب ولادة ماتيو المبكرة في كانون الاول/ ديسمبر الماضي، غاب سيلفا عن أربع مباريات لفريقه في موسم مكتظ بالمباريات.
وقال سيلفا «لطالما تم التعامل معي بشكل جيد من قبل النادي، ولكن عندما ولد ماتيو قبل أوانه، اعتقد انه الوقت حين أدركت جيدا ما يعنيه لي النادي».
وتابع «لقد كانت فترة عيد الميلاد، وهي الفترة الاكثر ازدحاما بالمباريات وكنت أعرف أن «بيب» (غوارديولا) يحتاجني في الملعب».
وأردف صاحب الشأن أن مدربه قال له بانه لا يوجد أي شيء أهم من العائلة، طالبا منه أن يأخذ كامل وقته للاعتناء بابنه وبعائلته وبنفسه وأنه «في أسوأ لحظات حياتي، بيب والناس في سيتي أظهرا لي نوع الحب الذي لا يمكنك تقديره إلا عندما تمر بهذا النوع من الأزمات».
وعانى سيلفا (32 عاما)، الذي ارتدى قميص منتخب اسبانيا في 125 مباراة وفاز بكأس اوروبا عامي 2008 و2012 وبكأس العالم 2010، وهو يشاهد ابنه يصارع من أجل البقاء على قيد الحياة.
واضاف «لا يمكنك أن تتوقع ان ترى ابنك وهو يصارع من أجل البقاء على قيد الحياة. عندما تنظر الى الخلف تسأل نفسك كيف تمكنت من التعامل مع الآخرين. لقد اعتمدت على قوة صديقتي وعائلتي ورفاقي في النادي» وأن «ماتيو كان مصدرا للالهام بسبب الطريقة التي قاتل فيها. كنت اسافر من انكلترا الى اسبانيا لكي أكون الى جانب ابني، وكنت احاول أن اتمرن والعودة الى مانشستر لخوض المباريات لصالح سيتي».
وأكد سليفا أن الاشهر الاولى لولادة ابنه كانت الاصعب في حياته، مضيفا أنه سيبقى في سيتي لانهاء عقده الذي يمتد خلال العامين المقبلين، وانه سيحاول التعاقد مع فريق آخر و»لكن ليس في انكلترا بسبب طبيعة البلد الماطرة، وابني يتحسن ولكن من المبكر القول إذا ما كان تعرض لأي ضرر على المدى الطويل».
وختم قائلا «من المبكر القول أن كل شيء على ما يرام مع ماتيو، ولكن الخبر السار أنه يزداد قوة وقوة، عليه ان يتابع العلاج والخضوع للفحوصات الطبية بشكل دوري، ولكن على الاقل بامكاننا أن نفكر قليلا في المستقبل». (أ ف ب)

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: