وثائق تكشف التلاعب بالانتخابات العراقية بالأردن

المجهر نيوز

كشفت وثائق من محضر عمليات العد والفرز اليدوي للانتخابات العراقية التي جرت في شهر ايار الماضي في الاردن، وجود تلاعب وتزوير كبيرين في نتائج مراكز اقتراع.

وأظهرت الوثائق، عدم وجود اقفال لبعض صناديق الاقتراع ، فضلا عن عدم تطابق استمارات التسوية والمطابقـة ونقص عدد التواقيع وعدد اوراق الاقتراع داخل تلك الصناديق.

وفتح الاردن 13 مركز اقتراع، للعراقيين المقيمين في المملكة، للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات التشريعية لمجلس النواب العراقي.

وكانت شخصيات عراقية اشتكت من وجود تلاعب في نتائج الفرز في عمان.

وأصدرت الهيئة القضائية للانتخابات في محكمة التمييز الاتحادية، الاحد (1 تموز 2018)، قرارا بتأييد قرار المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، المتضمن إجراء العد و الفرز اليدوي بالنسبة للمراكز الانتخابية التي رفعت بشأنها شكاوى فقط، و ليس جميع المراكز الانتخابية في عموم العراق والخارج.

وبدأت السلطات العراقية ، الأحد، عمليات إعادة العد والفرز اليدوي لأصوات الناخبين العراقيين في الأردن.

وقالت وسائل اعلام عراقية رصدتها ‘خبرني’ ان عمليات إعادة العد بدأت بحضور عدد من القضاة المنتدبين من العراق.

وانطلقت عملية إعادة العد والفرز اليدويين للأصوات بشكل جزئي، الثلاثاء 3 تموز ، تمهيدا لإقرار النتائج بشكل رسمي.

 

 

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: