اللطم” على الوسائط في الاردن: نسيان مؤقت لقصة “التبغ” ونجمها الهارب وتركيز على طائرة مستأجرة لأحلام حتى تزور البتراء و”زفة عريس″ تحولت لمعركة ضد رجل واحد هو “شرطي سير”

المجهر نيوز

لا يحتاج الأردني خلال تواصله الاجتماعي الإلكتروني لأكثر من “خبر جديد” يمارس عبره او بسببه حالة “اللطم الوطني” قبل أن يطوي موسم متكامل، ولو مؤقتا، من الجدل والعنف اللفظي والسياسي.

هذا تحديدا ما حصل خلال الايام الأربعة الماضية وبعد أكثر من  اسبوعين متكاملين من الضجيج والاثارة بعنوان ملف الدخان والتبغ المزور ورجل الاعمال الغامض الهارب من العدالة الان عوني مطيع.

خلال هذه الايام برزت قضيتان اشغلت الوسائط والراي العام بدلا من ملف التبغ والسجائر ومطيع .

 الاولى تتعلق بالأسباب والخلفيات التي دفعت المؤسسات الأمنية للموافقة على تأجير طائرة مروحية للفنانة الاماراتية أحلام حتى تتمكن من إختصار الحر وزحمة الشوارع وهي تزور مدينة البتراء الأردنية.

 والثانية حادثة اشغلت الناس مجددا بعنوان إعتداء جماعي من جاهة عرس على رجل شرطة سير اثناء تأدية واجبه.

 في الحادثة الثانية تحركت عاصفة فيسبوك مجددا ولكن لإدانة عملية ضرب جماعية قام بها مرافقون لعريس اثناء زفة سيارات.

 لاحقا تبين ان العريس شارك في ضرب رجل الامن وهو موظف تشريفات يعمل في مجلس الاعيان حسب التقارير المحلية.

مدير الامن العام الجنرال فاضل الحمود توعد بان واقعة ضرب شرطي السير بصفة جماعية “لن تمر مرور الكرام”.

 لكن الحادث دفع الاردنيين للتساؤل مجددا عن عقلية القطيع وحالات الاعتداء الجماعية على موظف اثناء عمله الرسمي ولإنه إتخذ قرارا ميدانيا لم يعجب أهل العرس.

أما طائرة أحلام المروحية فقد حققت المعدل الاعلى من الضجة الاثارة والاعتراض بسبب ظهور ضباط شرطة إلى جانبها خلال الاستقبال لها في البتراء وبسبب غرابة السماح لها بإستخدام طائرة مروحية لا تستخدمها في الاردن إلا  القوات المسلحة والاجهزة الامنية بالعادة.

 بكل الاحوال اغضب الامر الشارع الاردني كثيرا واثار ضجة واسعة خصوصا وان الحفاوة الرسمية بولغ بها بالنجمة الاماراتية التي حضرت كضيفة على مهجران جرش للثقافة والفنون.

إزاء الجدل اضطرت جهات رسمية لم يتم تحديدها للإعلان بان الطائرة لم تكن على حساب الحكومة الاردنية بل على حساب النجمة نفسها، الأمر الذي زاد من الجدل.

الراي اليوم

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: