مسؤول أميركي.. إيران اختبرت صاروخا في مضيق هرمز

المجهر نيوز

قال مسؤول أميركي الجمعة إن إيران اختبرت صاروخا قصير المدى مضادا للسفن خلال مناوراتها العسكرية في مضيق هرمز الأسبوع الماضي، بالتزامن مع عودة العقوبات الأميركية.

وأوضح المسؤول أن اختبار صاروخ من هذا النوع في مناورات عسكرية ليس بالأمر غير المعتاد، وأن الاختبار تم في المياه الإقليمية الإيرانية.

وقد أكد الحرس الثوري الإيراني إجراء مناورات عسكرية في مضيق هرمز الأحد الماضي وقال إنها استمرت لأيام وكان هدفها “مواجهة التهديدات المحتملة” من قبل أعداء إيران.

وكان قائد القيادة الوسطى الأميركية الجنرال جو فوتيل أكد في وقت سابق هذا الأسبوع أن المناورات الإيرانية الأخيرة لا تختلف عن سابقاتها لكنها تأتي في هذا التوقيت بهدف لفت انتباه الولايات المتحدة.

وأضاف فوتيل في حديث للصحافيين في مقر وزارة الدفاع الأميركية الأربعاء “يتضح لنا بجلاء أنهم يستخدمون هذه المناورات لتوجيه رسالة للولايات المتحدة في فترة إعادة تطبيق العقوبات بأن لديهم قدرات من نوع ما”.

وكان المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي والرئيس حسن روحاني لوحا الشهر الماضي بإيقاف صادرات النفط في المنطقة كلها إذا منعت إيران من تصدير النفط بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي.

تعليقات الفيس بوك




مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: