الرئيس عباس يصل نيويورك وحديث عن خطاب “هام ومفصلي” في مقر الأمم المتحدة يحمل رسائل سياسية لإسرائيل والعالم

الرئيس عباس يصل نيويورك وحديث عن خطاب “هام ومفصلي” في مقر الأمم المتحدة يحمل رسائل سياسية لإسرائيل والعالم

رام الله – (د ب أ)- يصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الأحد إلى نيويورك للمشاركة في أعمال اجتماعات الدورة 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة ، بحسب ما أعلن دبلوماسي فلسطيني.

وقال مندوب فلسطين الدائم في الأمم المتحدة السفير رياض منصور للإذاعة الفلسطينية الرسمية، إن عباس سيلقي خطاب فلسطين أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الجمعة المقبل.

وذكر منصور أن الخطاب “سيكون شاملا وهاما بشأن تطورات القضية الفلسطينية ومصير العلاقة مع إسرائيل”، مشيرا إلى أنه سيسبق ذلك عقد اجتماعات مع زعماء وقيادات من أطراف عربية ودولية مختلفة.

وشدد منصور على الاستمرار في حشد الدعم الدولي لنيل فلسطين عضوية كاملة في الأمم المتحدة بعد 10 أعوام على نيلها صفة دولة عضو مراقب من أجل إنقاذ فرص تحقيق حل الدولتين، لافتا في الوقت ذاته إلى أن هذا المسعى الفلسطيني لا يزال يواجه صعوبات وتحديات كبيرة.

يشار إلى أن عباس كان أعلن في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة العام الماضي، عن مهلة لمدة عام لإسرائيل من أجل الانسحاب من الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967 بما فيها القدس الشرقية.

وفي حينه أعرب عباس عن استعداده للعمل خلال هذا العام، “على ترسيم الحدود وإنهاء جميع قضايا الوضعِ النهائيِ تحت رعاية اللجنة الرباعية الدولية، وفق قرارات الشرعية الدولية”، مضيفا أنه “في حال عدم تحقيق ذلك، فلماذا يبقى الاعتراف بإسرائيل قائما على أساس حدود العام 1967؟”.