بعد الهزيمة.. القوات الأرمنية تنسحب لأول مرة منذ 30 عامًا من إقليم “أغدام” والجيش الأذربيجاني يفرض سيطرته عليه

بعد الهزيمة.. القوات الأرمنية تنسحب لأول مرة منذ 30 عامًا من إقليم “أغدام” والجيش الأذربيجاني يفرض سيطرته عليه

المجهر الدولية – باكو- (أ ف ب) – أعلن الجيش الأذربيجاني صباح الجمعة دخوله إلى إقليم أغدام المتاخم لناغورني قره باغ، بعد أولى عمليات الانسحاب الثلاث للقوات الأرمنية التي ينص اتفاق وقف الأعمال القتالية عليها.

وقال وزير الدفاع الأذربيجاني إن “وحدات الجيش الأذربيجاني دخلت إقليم أغدام”، في إشارة إلى هذه المنطقة التي كان يسيطر عليها الانفصاليون الأرمن منذ حوالى ثلاثين عاما واضطروا للتنازل عنها بعد هزيمتهم في النزاع الدموي هذا الخريف.

وهذه أول منطقة يدخلها الجيش الأذربيجاني بعد تنازل الأرمن عنها.

وإلى جانب أراض في منطقة ناغورني قره باغ بينها خصوصا شوشة ثاني مدن الإقليم، تستعيد أذربيجان بموجب الاتفاق الأقاليم ألذربيجانية السبعة التي كانت تشكل الحزام الأمني للجمهورية المعلنة من جانب واحد.

وقد سيطرت على أربعة منها بقوة السلاح وبدأت تسلم ثلاثة أخرى هي أغدام الجمعة وكالبجار في 25 تشرين الثاني/نوفمبر ولاشين في الأول من كانون الأول/ديسمبر.

وفر سكان المنطقة الأرمن قبل وصول قوات باكو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *