زعيم كوريا الشمالية يتعهد بتعزيز “قوة الردع النووية” لبلاده وبناء أقوى قدرات عسكرية وشقيقته تصف سلطات الجنوب بأنها “غبية”

زعيم كوريا الشمالية يتعهد بتعزيز “قوة الردع النووية” لبلاده وبناء أقوى قدرات عسكرية وشقيقته تصف سلطات الجنوب بأنها “غبية”

المجهر الدولية – سول- د ب أ: دعا زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون إلى تعزيز القدرات النووية لبلاده وذلك في ختام مؤتمر نادر للحزب الحاكم، حسبما ذكر تقرير إعلامي رسمي اليوم الأربعاء.

وتعهد كيم بذلك في جلسة اليوم الأخير للمؤتمر الثامن لحزب العمال الحاكم في بيونج يانج، وفقا لوكالة الأنباء الكورية المركزية الرسمية.

وقال كيم: “بينما نعزز قوة ردع الحرب النووية، نحتاج إلى بذل كل ما في وسعنا لبناء أقوى قدرات عسكرية”.

وأعلنت كوريا الشمالية أيضا أنها ستعقد جلسة لمجلس الشعب الأعلى في بيونج يانج يوم الأحد لمناقشة ما تم طرحه خلال مؤتمر الحزب، بحسب ما نقلته وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء.

ومن جهتها وجّهت شقيقة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ-أون انتقاداً لاذعاً لسلطات كوريا الجنوبية على خلفية بيانات تحدّثت فيها عن رصد مؤشرات لاستعراض عسكري محتمل في بيونغ يانغ في نهاية الأسبوع، وفق ما أفادت الأربعاء الوكالة الشمالية الرسمية.

ونقلت الوكالة عن كيم يو-جونغ، شقيقة الزعيم الكوري الشمالي التي تتمتّع بنفوذ كبير في البلاد، قولها إنّ “الجنوبيين مجموعة غريبة حقاً يصعب فهمها”.

وأضافت “إنّهم أغبياء وفي صدارة القائمة العالمية لسوء السلوك”.

والأحد انتخب شقيقها “بالإجماع” أميناً عاماً لحزب العمال الحاكم خلال المؤتمر العام للحزب.

وأكّد الجيش الكوري الجنوبي رصد مؤشّرات على أنّ استعراضاً عسكرياً نظّم مساء الأحد. لكن الجيش لم يحسم ما إذا كان الحدث الذي تم رصده هو “الاستعراض بحدّ ذاته أم تمرين عليه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *