غانتس يهدد قيادة “الجهاد” في الخارج بأنها ستدفع الثمن أيضًا ويقول إنّه أعطى أوامره للجيش والمخابرات بـ”إلحاق ضرر جسيم بالجهاد الإسلامي”

غانتس يهدد قيادة “الجهاد” في الخارج بأنها ستدفع الثمن أيضًا ويقول إنّه أعطى أوامره للجيش والمخابرات بـ”إلحاق ضرر جسيم بالجهاد الإسلامي”

هدّد وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، السبت، قيادة حركة الجهاد الإسلامي في الخارج، بأنها “ستدفع الثمن”.

ونقلت قناة (كان) الرسمية عن غانتس، قوله مهددًا: “قيادة الجهاد الإسلامي التي تعيش في الخارج، ستدفع الثمن أيضًا”.

وفي تغريدة عبر صفحته الرسمية في موقع “تويتر”، قال غانتس إنّه أعطى أوامره للجيش الإسرائيلي و(الشاباك) وجميع الأجهزة الأمنية بـ”إلحاق ضرر جسيم بالجهاد الإسلامي وإعادة الهدوء”.

وفي وقت سابق السبت، وجّه غانتس، بمواصلة الهجمات ضد حركة الجهاد الإسلامي بقطاع غزة، بحسب وسائل إعلام عبرية.

ويواصل الجيش الإسرائيلي، لليوم الثاني على التوالي، شن سلسلة من الغارات على قطاع غزة ضمن عملية أطلق عليها اسم “الفجر الصادق” وقال إنها تستهدف حركة الجهاد الإسلامي.

الأناضول