هونج كونج تسعى جاهدة للانضمام إلى أكبر اتفاقية تجارة إقليمية

هونج كونج تسعى جاهدة للانضمام إلى أكبر اتفاقية تجارة إقليمية

المجهر الدولية – هونج كونج – (د ب أ)- قال وزير مالية هونج كونج، بول تشان، في مدونة على موقعه على الإنترنت اليوم الأحد إن المدينة تأمل في أن تكون جزءا من المجموعة الأولى من الاقتصادات التي تنضم إلى “الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة” بعد دخول الاتفاقية حيز التنفيذ.

ونقلت وكالة “بلومبرج” للأنباء عن تشان أن إجمالي التجارة الثنائية بين هونج كونج والدول الـ15 الأعضاء في الاتفاقية يمثل 71% من إجمالي تجارة السلع في هونج كونج.

كما أشار إلى أن “الانضمام إلى اتفاقية الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة سوف يفيد التجارة في كل من الخدمات والاستثمار”.

ووقعت دول آسيا والمحيط الهادئ، بما في ذلك الصين واليابان وكوريا الجنوبية، في 15 تشرين ثان/نوفمبر أكبر اتفاقية تجارة حرة إقليمية في العالم، وهي تضم ما يقرب من ثلث سكان العالم وإجمالي الناتج المحلي.

وجدير بالذكر أن الصين تدعم انضمام هونج كونج إلى الاتفاقية.

ومن ناحية أخرى، كتب تشان أنه من المهم تحسين فهم المجتمع لمبدأ “دولة واحدة ونظامان” في ضوء الاضطرابات الاجتماعية في العام الماضي.

وحضر الوزير منتدى قانونيا بمناسبة الذكرى الثلاثين للقانون الأساسي، وهو دستور هونج كونج المصغر. وفي الاجتماع، أشارت الصين إلى مزيد من التغييرات في قانون هونج كونج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *