العثماني: القضاء يحقق بملابسات انقلاب القطار لتحديد المسؤوليات

المجهر نيوز

أعلن رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، أن القضاء يحقق في ملابسات حادث القطار، لمعرفة الأسباب وتحديد المسؤوليات إذا اقتضى الأمر ذلك.
جاء ذلك في كلمة ألقاها العثماني خلال اجتماع مجلس حكومته، اليوم الخميس، بالعاصمة الرباط.
وبلغ عدد ضحايا انقلاب قطار بالمغرب، أمس الأول الثلاثاء، 7 قتلى وأكثر من 125 جريحا، حسب بيان للنيابة العامة بالمملكة.
وقال العثماني إن القضاء يباشر التحقيق في ملابسات انقلاب القطار، لمعرفة الأسباب الحقيقية للحادث، وتحديد المسؤوليات إذا اقتضى الحال.
وأضاف أن التحقيق جاري من أجل تحديد المسؤوليات واستخلاص الدروس .
وأشار أنه كان على اتصال مباشر بوزيري الداخلية عبد الوافي لفتيت، والنقل والتجهيز عبد القادر عمارة، واللذان انتقلا إلى مكان الحادث للتعرف على مختلف ملابساته ونتائجه .
ووصف العثماني حادث خروج القطار عن سكته في منطقة بوقنادل، بـ الفاجعة لأنه تسبب في عدد من الضحايا والجرحى .
وأعرب عن شكره للمواطنين الذين أظهروا تعبئة وطنية، وبادروا بالتبرع بالدم لفائدة جرحى الحادث، مما يعكس المعدن الأصيل للشعب المغربي الذي يتضامن في وقت المحنة .
والثلاثاء، قالت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالرباط، في بيان، إنه  تم فتح بحث قضائي لاستجلاء ظروف وأسباب الحادث الذي أدى إلى انحراف القطار الرابط بين مدينتي الرباط والقنيطرة (شمال غرب) في منطقة بوقنادل .
ويعد الحادث، الأسوأ من نوعه في تاريخ حوادث القطارات بالبلاد.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق