“تويتر” تعلن حذف حسابات لنشرها معلومات مضلّلة قبيل انتخابات منتصف الولاية الأميركية

المجهر نيوز

أعلنت شبكة تويتر السبت أنها حذفت “مجموعة من الحسابات” لمحاولتها نشر معلومات مضللة قبيل انتخابات منتصف الولاية التي تشهد تنافسا كبيرا، في حين تحدّثت تقارير إعلامية عن حذف آلاف الحسابات.

وأكدت “تويتر” لوكالة فرانس برس أنها “حذفت مجموعة من الحسابات لانخراطها في السعي لنشر معلومات مضللة بطريقة آلية ما يشكل انتهاكا لسياساتنا”.

وأعلنت الشبكة أنها وضعت “خطوط تواصل مفتوحة” مع المسؤولين عن العملية الانتخابية، ومسؤولي الحملة الانتخابية في الحزبين الجمهوري والديمقراطي ووزارة الأمن القومي.

وأفادت تقارير بأن عددا من تلك الحسابات كان يظهر انتماء للحزب الديموقراطي ويطلق تغريدات تشجّع الناخبين الأميركيين على مقاطعة الانتخابات التي ستجرى الثلاثاء.

وقالت شبكة “سي إن إن” الاخبارية الأميركية إن لجنة انتخابية تابعة للحزب الديموقراطي أبلغت “تويتر” بتلك الحسابات التي حُذفت أواخر أيلول/ سبتمبر وأوائل تشرين الأول/ أكتوبر.

وتسعى “تويتر” منذ أشهر لحذف حسابات آلية ووهمية هدفها التأثير على النقاشات المطروحة على الشبكة، وذلك ردا على مخاوف مرتبطة باتهام روسيا بالتدخل في انتخابات 2016.

وفي تشرين الأول/ أكتوبر أعلنت “تويتر” تراجع عدد مستخدميها الناشطين شهريا تسعة ملايين في الفصل السابق نتيجة للجهود التي بذلتها شبكة التواصل الاجتماعي التي تضم أكثر من 325 مليون مستخدم نشط شهريا.

واشتكى ترامب مؤخرا من أن تويتر حذف عددا من متابعيه.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق