العراق يوقف التعامل مع السورية للطيران وشركة أجنحة الشام تنفيذاً للعقوبات الأميركية والشركات السورية تنفي

المجهر نيوز

أوقف العراق التعامل مع شركتي طيران سوريتين “امتثالاً للعقوبات الأميركية المفروضة عليهما بتهمة دعم الإرهاب”.

وقررت لجنة تجميد أموال الإرهابيين في العراق تجميد الأموال المنقولة وغير المنقولة لشركة الخطوط الجوية السورية وشركة أجنحة الشام للطيران.

ولم تعلق جهات حكومية أو حزبية  عراقية على القرار، بالوقت الذي نفت فيه  المؤسسة السورية للطيران فرض العراق عقوبات مالية وتجميد أرصدة . وقال مدير المؤسسة، طلال عبد الكريم، وفق موقع جريدة “الوطن” السورية: “إن ما يشاع عن تجميد أرصدة الشركة في العراق غير صحيح، لأنه لا أرصدة مالية للمؤسسة في العراق للحجز عليها”.

وأضاف عبد الكريم أن رحلات الطيران السوري مستمرة إلى العراق من قبل المؤسسة و”أجنحة الشام”، ولا توجد أي مشكلة.

وذكر عبد الكريم أنه لم يسمع بمثل هذا القرار إلا عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، موضحاً أن الرحلات السورية مستمرة، وقد حطت طائرة في بغداد والنجف أمس، ورحلات “أجنحة الشام” مستمرة وفق جدول رحلاتها دون أي تغيير، وقال “في حال وجود مثل هذا القرار، فإنه من الأصول أن يتم إبلاغ السفارة السورية في بغداد، لكن ذلك لم يحدث”.

وكان وزير الخارجية العراقية إبراهيم الجعفري قد زار سوريا قبل أيام ،  أعلن عن تفعيل التعاون بين دمشق وبغداد في كافة المجالات ، كما كشف عن جهود تبذلها بغداد لعودة سوريا إلى الجامعة العربية .

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق