التعاون الإسلامي: إعلان البرازيل نقل سفارتها الى القدس انتهاك صارخ للقانون الدولي ولجميع القرارات الأممية ذات الصلة وندعو الى اعادة النظر في هذا الموقف غير القانوني

المجهر نيوز

ادانت منظمة التعاون الإسلامي، إعلان رئيس البرازيل المنتخب جاير بولسونارو، عزمه نقل سفارة بلاده لدى إسرائيل من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة.
وفي بيان اليوم السبت، دعت المنظمة بولسوناروإلى إعادة النظر في هذا الموقف غير القانوني.
وأوضحت أن الإعلان انتهاك صارخ للقانون الدولي ولجميع القرارات الأممية ذات الصلة.
وطالبت منظمة التعاون الإسلامي، البرازيل بتبني مواقف تدعم فرص تحقيق السلام، بموجب رؤية حل الدولتين.

وأمس الجمعة، صدر عن الجامعة العربية بيان في السياق ذاته، أبدت فيه انزعاجها إزاء تصريحات الرئيس البرازيلي المنتخب.
وأمس الأول الخميس، جدد بولسونارو، في تصريحات صحفية، وعده الانتخابي بنقل السفارة، بعد تقلده منصبه بشكل رسمي.
يشار أن الولايات المتحدة وغواتيمالا اتخذتا الخطوة ذاتها بشكل رسمي، في مايو/أيار الماضي، تنفيذًا لإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نهاية 2017، اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل.
ولاقت الخطوة تنديدًا دوليًا واسعًا، وقطعت القيادة الفلسطينية على إثرها اتصالاتها مع واشنطن.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق