مقتل طيّار في اصطدام طائرتين سياحيتين صغيرتين فوق أونتاريو

المجهر نيوز

قتل قائد طائرة سياحية صغيرة الأحد إثر سقوط طائرته في حقل قرب أونتاريو بعد اصطدامها جوّاً بطائرة أخرى، بحسب ما اعلنت مصادر كندية رسمية.

ووقع الحادث بعيد الساعة 10,00 (15,00 ت غ) فوق منطقة كارب في أونتاريو، ولم تعرف حتى الان ملابساته، بحسب الشرطة.

وتحطّمت إحدى الطائرتين، وهي من نوع كاسينا، في حقل، وقضى الطيّار الذي كان وحيداً في الطائرة على الفور متأثّراً بجروحه.

وأعيد توجيه الطائرة الثانية، وهي من نوع “بايبر بي إيه 42” تتّسع لنحو عشرة أشخاص، إلى مطار أوتاوا الدولي حيث هبطت من دون مشاكل، بحسب ما أفاد متحدّث باسم المكتب الفدرالي للنقل وكالة فرانس برس.

وقال المتحدّث “أرسلنا فريقا من المحقّقين” يتوقّع أن يصل إلى موقع الحادث بعد ظهر الأحد.

وأوردت شبكة “سي بي سي” أنّ قائد طائرة “بايبر” الذي كان يرافقه في الرحلة راكب واحد أبلغ المراقبين الجويّين بأنّ الطائرة الأخرى اصطدمت بأسفل طائرته ما أدّى إلى تضرّر جزء من منظومة هبوط طائرته.

وبحسب اجهزة الطوارئ لم يصب قائد الطائرة الثانية ولا الراكب الذي كان معه بأية جروح.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق