الإسترليني يهبط أمام الدولار واليورو والين بسبب “بريكست” تزامنا مع استقالة 4 وزراء

المجهر نيوز

انخفض الجنيه الاسترليني في تعاملات الخميس، أمام الدولار واليورو والين، متأثرًا بمخاوف الأسواق من احتمال “عدم التوصل إلى اتفاق”، بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وتراجع الجنيه 1.48 بالمائة أمام العملة الأمريكية، إلى 1.28 دولارا، وبنسبة 1.88 بالمائة أمام العملة اليابانية إلى 144.86 ين، و1.59 بالمائة أمام العملة الأوروبية الموحدة إلى 0.8842 يورو.

واستقال اليوم 4 وزراء بريطانيين، اعتراضًا على مسودة الاتفاق الأخير للخروج من الاتحاد الأوروبي “بريكست”.

واستقال كل من الوزير البريطاني المكلف بملف الخروج من الاتحاد الأوروبي دومينيك راب، والوزير المكلف بشؤون آيرلندا الشمالية في الحكومة البريطانية شايليش فارا، إضافة إلى وزيرة العمل والمعاشات إيستر مكفي، ووزيرة الدولة لشؤون الخروج من الاتحاد الأوروبي سويلا بريفرمان.

ومن المقرر أن تغادر بريطانيا الاتحاد الأوروبي في موعد أقصاه 29 مارس/ آذار المقبل، إلا أن لندن لم تتمكن حتى الآن من التوصل لاتفاق مع بروكسل يضمن خروجا تدريجيا.

وتوقعت المفوضية الأوروبية مؤخرا، أن ينمو اقتصاد بريطانيا 1.3 بالمائة في 2018 و1.2 بالمائة في 2019.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق