بحضور صاحبة السمو الملكي الأميرة سمية بنت الحسن اطلاق مجلس”SHETECHS” لزيادة مُشاركة المرأة في قطاع “تكنولوجيا المعلومات”

المجهر نيوز

بحضور صاحبة السمو الملكي الاميرة سمية بنت الحسن المعظمة، رئيس الجمعية العملية الملكية، اطلقت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” مجلس”SHETECHS” وذلك خلال المنتدى الذي عقد الأربعاء بمشاركة عاملات في القطاعين العام والخاص ورائدات اعمال وقيادات في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المحلي.
ويسعى مجلس “SHETECHS” إلى تأطير الجهود لزيادة مُشاركة المرأة الأردنية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لاسيما وأن مُشاركة الإناث في هذا القطاع الحيوي لا تتعدى 29 بالمئة، في حين أن نسبة الخريجات الجامعيات والكليات ضمن التخصصات المُرتبطة بالقطاع أكثر من 50 بالمئة.
وقد أكدت صاحبة السمو على ان معظم المشاريع التي تشارك بها السيدات تكون ضمن فئة “مشاريع تعزيز إنتاجية”، متسائلة عن السيدات التي اصبحن اليوم مُحركات للاستثمار”.
وقالت: ان تحسين النظام الاقتصادي بشكل افضل، لن يكون بالاعتماد على رجل وحده، ولكن بوجود سيدات فاعلات في مشاركتهن الاقتصادية”.
وشددت سموها على ان الفرص مُتاحة امام المرأة لتعزيز مُشاركتها الاقتصادية، اذ يظهر ذلك من خلال العديد من المبادرات التي نراها يوميا، فضلا عن ان المرأة تحظى بالتعليم المساوي للرجل، الامر الذي يجعل منها منافسا حقيقيا له.
وقالت:” انني فخورة اليوم بحضور حدث كبير يعنى بالمرأة القيادية في قطاع تكنولوجيا المعلومات”، مشددة على أهمية الانتقال نحو التركيز لإيجاد الكفاءة غير المعتمدة على تحديد الجنس ذكر ام انثى.
وأشارت الى ان البيئة المجتمعية تُحدث أثراً كبيراً في دور المرأة الاقتصادي، مؤكدة على ان المرأة في المدينة قد تحظى بفرصة اكبر من نظيرتها الموجودة في الأرياف او في المناطق البعيدة عن المدن الرئيسية.
وأكدت على ان المرأة امامها الكثير من الفرص لزيادة مشاركتها في تعزيز الإنتاجية، وسط التحديات التي قد تفرضها التقاليد المجتمعية.
وشددت على ان المرأة تملك المهارات اللازمة لدخول سوق العمل بشكل واسع وبتمثيل جيد، نظرا لقصص النجاح التي نسمعها عن سيدات اردنية.
كما ودعت سموها المرأة الأردنية الى زيادة الثقة بنفسها وزيادة سعيها الحقيقي لتطوير مهاراتها بشكل يجعلها في المقدمة دائما.
وقد اثنت صاحبة السمو على دور جمعية انتاج في دعم القطاع، بالإضافة لإيجاد منصات حقيقية لزيادة المشاركة الاقتصادية عبر انخراط كافة المكونات الاجتماعية في العملية الاقتصادية كمشاركة الشباب الجامعي والمرأة.
وبدورها، قالت رئيسة اللجنة التحضريّة لمنتدى SHETECHS” 2018″ ونائب رئيس هيئة المديرين في جمعية انتاج زينة المجالي، ان الجامعات الأردنية تُخرج سنويا نحو 5 الاف طالبة، في حين ان قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يوظف 29 بالمئة من الاناث، وسط استحواذهن على 13 بالمئة من اجمالي القوى العاملة في المملكة.
وأشارت المجالي، الى ان السيدات الاردنيات لهن بصمات واضحة في قطاع ريادة الاعمال، اذ ان الجميع يشاهد قصص نجاح لسيدات اردنيات في ابتكار مشاريع مولدة لفرص العمل.
وبالنسبة، لمجلس SHETECHS، أوضحت المجالي، ان المجلس سيكون “منصة” تجّمع القيادات النسائيّة والعاملات في القطاع نحو تحقيق اولويات سيخرج بها المشاركين في المنتدى.
وقدمت المجالي شكرها للوكالة الالمانية للتعاون الدولي ولكل من بنك الاتحاد ومجموعة لومينوس للتعليم وشركة انتراسوفت وشركة بيوتيك وشركة سيكرت وشركة دينارك ومشروع دراجتي وشركة الوكلاود وشركة فيدباكر و قناة رؤيا لدعمهم لإقامة هذا المنتدى الهام.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق