مولودية الجزائر يطيح بالنصر السعودي من البطولة العربية

المجهر نيوز

– صعد فريق مولودية الجزائر لدور الثمانية ببطولة كأس زايد للأندية العربية لكرة القدم (البطولة العربية)، عقب فوزه الثمين 2 / 1 على ضيفه النصر السعودي في إياب دور الستة عشر للمسابقة اليوم الأربعاء.

وواصل الفريق الجزائري تفوقه على نظيره السعودي، بعدما سبق أن تغلب عليه ذهابا 1 / صفر ليفوز 3 / 1 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة، ويظفر ببطاقة الترشح عن جدارة واستحقاق.

وافتتح زيدان مباركو التسجيل للمولودية في الدقيقة 31، فيما جاء الهدف الثاني عن طريق النيران الصديقة، بعدما سجل عبدالرزاق حمد الله لاعب النصر هدفا بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة .65

وتضاعفت معاناة النصر، عقب طرد نجمه النيجيري أحمد موسى في الدقيقة .90

ورغم النقص العددي، تكفل يحيى الشهري بتسجيل هدف النصر الوحيد في الدقيقة السادسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

بدأت المباراة باستحواذ متبادل على الكرة، دون فاعلية على المرمى، قبل أن تشهد الدقيقة 12 أول فرصة في اللقاء لمصلحة النصر، عندما تابع كريستيان راموس ركلة حرة مباشرة من الناحية اليمنى، ليسدد ضربة رأس ولكن الكرة ذهبت ضعيفة في يد فريد شعال، حارس مرمى المولودية.

بمرور الوقت، بدأ النصر يفرض سيطرته على مجريات الأمور، حيث حصل على ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 20 نفذها عبدالرازق حمد الله الذي وضع الكرة أعلى العارضة.

استشعر المولودية الحرج، وبدأ مبادلة النصر الهجمات، وكاد وليد درارجة أن يفتتح التسجيل للفريق الجزائري في الدقيقة 24، حينما تلقى تمريرة أمامية أنفرد على إثرها بالمرمى، ولكنه سدد برعونة من داخل منطقة الجزاء، واضعا الكرة بجوار القائم الأيمن.

وجاءت الدقيقة 31 لتشهد هدف التقدم لمولودية الجزائر عن طريق زيدان مباركو،الذي تلقى مباركو تمريرة أمامية، ليهيأ الكرة لنفسه داخل المنطقة، مستغلا سوء تمركز مدافعي النصر، ويضع الكرة بسهولة وهدوء على يمين وليد عبدالله، حارس مرمى النصر، داخل الشباك.

حاول النصر إدراك التعادل خلال الوقت المتبقي من الشوط الأول، وأضاع عبدالرازق حمد الله فرصة مؤكدة في الدقيقة 43، عندما تلقى تمريرة أمامية من أحمد الفريدي، ليضع الكرة مباشرة، وهو على بعد خطوات قليلة من المرمى، لكن شعال أبعد الكرة بقبضة يده إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء، لينتهي الشوط بتقدم المولودية 1 / صفر.

بدأ الشوط الثاني بهجوم من جانب النصر، الذي كاد أن يدرك التعادل في الدقيقة 52، بعدما تلقى حمدالله تمريرة أمامية، ليسدد من داخل المنطقة، ولكن الأرض انشقت عن عبدالغني ديمو، الذي اصطدمت الكرة بقدمه لتتحول إلى ركلة ركنية لم تسفر عن أي جديد.

وأضاع يحيى الشهري فرصة أخرى في الدقيقة 60، عندما تلقى تمريرة أمامية، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، ولكن الحارس الجزائري أبعد الكرة إلى ركلة ركنية لم تستغل.

وطالب لاعبو النصر بالحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 61، عقب سقوط حمدالله داخل منطقة جزاء المولودية، إثر كرة مشتركة مع سفيان بن دبكة لاعب الفريق الجزائري، ولكن حكم المباراة أشار باستمرار اللعب.

وجاءت الدقيقة 65، لتشهد الهدف الثاني لمولودية الجزائر عن طريق حمدالله، الذي سجل بالخطأ في مرمى فريقه.

وحاول وليد عبدالله إبعاد تمريرة عرضية من الناحية اليمنى بقبضة يده، لكن الكرة اصطدمت في جسد حمدالله، الذي عاد للمعاونة الدفاعية، لتسكن الشباك.

لم ييأس النصر رغم الهدفين، وحاول تقليص الفارق في الدقيقة 70، عندما مرر أحمد موسى كرة عرضية من اليسار إلى بيتروس ماتيوس، الذي سدد على حدود المنطقة، ولكنه وضع الكرة فوق العارضة، قبل أن يسدد موسى قذيفة قوية في الدقيقة 74 ولكنها مرت أعلى العارضة.

في المقابل، سدد عبدالرحمن حشود تصويبة زاحفة في الدقيقة 77 ولكن وليد عبدالله أبعد الكرة لركلة ركنية لم تسفر عن أي جديد.

وشهدت الدقائق الأخيرة عصبية بالغة من جانب لاعبي النصر، الأمر الذي دفع حكم المباراة لإشهار البطاقة الحمراء في وجه أحمد موسى في الدقيقة 90، قبل أن يسجل يحيى الشهري هدف النصر الوحيد في الدقيقة السادسة من الوقت الضائع، من ركلة حرة مباشرة نفذها بطريقة رائعة، بعدما وضع الكرة داخل الشباك على يسار شعال، الذي حاول إبعاد الكرة دون جدوى لتسكن شباكه، قبل أن يطلق حكم المباراة صافرة النهاية معلنا فوز المولودية 2 / 1 وتأهله لدور الثمانية.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق