أسرة صحفي أمريكي مفقود في سوريا منذ نحو 6 سنوات تناشد بإبلاغها أية معلومات عنه

المجهر نيوز

ناشدت أسرة صحفي أمريكي مفقود في سوريا منذ أغسطس/ آب 2012، أي شخص لديه معلومات عنه بإبلاغها، مجددة الدعوة إلى إطلاق سراحه.

ولفت والدا الصحفي أوستن تايس، خلال مؤتمر صحفي بنادي الصحافة في بيروت، إلى أنه: “معتقل بسبب عمله الصحفي، وتم اعتقاله عند نقطة تفتيش (دون تحديد الجهة) وهناك شهود على ذلك”.

وقالا: “خلال هذه السنوات الطويلة، قيل لنا بشكل دوري- من مصادر موثوقة- أن أوستن على قيد الحياة، ويتم الاعتناء به بشكل لائق”، دون أن يشيرا إلى مصدر المعلومة.

ونوه الوالدان بأن المبعوث الرئاسي الأمريكي الخاص لشؤون الرهائن روبرت أوبراين أكد في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، بأن واشنطن تعتقد أن “أوستن تايس على قيد الحياة وأنه محتجز في سوريا”.

كما كشفا بأنهما تلقيا اتصالات مباشرة من قبل عدد من الأفراد الموثوق بصدقيتهم (من دون تحديدهم)، “شاركونا بمعلومات حول أوستن”، لم يكشفا عنها.

وتابعا “نناشد أي شخص لديه معلومات عن ابننا أن يشاركها الآن، فست سنوات هي وقت طويل للاحتفاظ بأسرار”.

وأشارا إلى أنهما تقدما بطلب للحصول على تأشيرات دخول إلى سوريا لمواصلة مناشدة دمشق، وبذل كل جهد لتحديد موقع أوستن وتأمين إطلاق سراحه.

وطالبا حكومة الولايات المتحدة والنظام السوري العمل معا لحل هذه القضية الإنسانية.

ورغم مرور نحو 6 سنوات على اختفاء الصحفي الأمريكي أوستن تايس في سوريا، لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الواقعة.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق