رد من شركة مصفاة البترول الأردنية

المجهر نيوز

نفى مدير عام مؤسسة المواصفات والمقاييس الأسبق حيدر الزبن ما أوردته شركة مصفاة البترول ازاء نسبة المنغنيز في البنزين والبالغة 18 ملغ في اللتر الواحد، بأنها نسبة طبيعية ومعتمدة حتى في أمريكا، “مؤكدا بأن تصريحها منافي لجميع الحقائق والمواصفات العالمية”.

واضاف الزبن خلال برنامج اذاعي من ان رئيس الوزراء الأسبق هاني الملقي استثنى شركة مصفاة البترول من المواصفات الأردنية في 1 أيار الماضي، حيث استثنى مصفاة البترول من تطبيق القاعدة الفنية الأردنية على مشتقات النفط المختلفة، “الأمر الذي سمح لهم بفعل ما يريدون بالبنزين والديزل”.

ورداً على المشكلة التي اثيرت مؤخراً حول احتواء مادة البنزين في محطات المحروقات المختلفة، مواد مضافة تتسبب بتلف بواجي المركبات وزيادة في استهلاك البنزين، أكد الزبن أن “هناك اشخاص في البلد لا يريدون تطبيق القاعدة الفنية الأردنية، ويبحثون دائماً عن استثنائهم منها، وتمرير صفقات مشبوهة تضر بالوطن والمواطن”.

وبين الزبن أنه عندما كان في منصبه أكد على أن تكون مادة الديزل خالية تمام من مادة الكبريت؛ لشدة تأثيرها على الجهاز التنفسي .

 

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق