وثائق جديدة ضد فيسبوك

المجهر نيوز

اتهمت لجنة برلمانية بريطانية الأربعاء شركة فيسبوك بالسماح لشركات معينة بالوصول إلى بيانات المستخدمين، رغم الجهود لتقييد ذلك، وقالت إنها ناقشت منع منافسي فيسبوك من الوصول إلى تلك المعلومات.

ونشر المشرع البريطاني داميان كولينز وثائق هي جزء من قضية رفعتها شركة التطوير Six4Three ضد فيسبوك على خلفية منع وصولها إلى بيانات المستخدمين.

والوثائق هي عبارة عن مراسلات بين مسؤولي فيسبوك وعدد من الشركات وتشير إلى أن فيسبوك أبرمت اتفاقات مع شركات من بينها “نتفليكس” و”إير بي أن بي” و”هوت سويت” و”غودادي”، لمنحها إمكانية الوصول إلى تلك البيانات.

في غضون ذلك، قال متحدث باسم فيسبوك إن تلك الوثائق جمعتها Six4Three في قضيتها “التي لا أساس لها… وتم تقديمها بطريقة مضللة للغاية ومن دون سياق”.

وأضاف: “نحن نتمسك بالتغييرات التي أجريناها عام 2015 على المنصة لمنع أي شخص من مشاركة بيانات أصدقائه مع المطورين”.

أما المشرع البريطاني فكتب في تغريدة أن الوثائق “تثير أسئلة مهمة حول كيفية تعامل فيسبوك مع بيانات المستخدمين، وسياساتها الخاصة بالعمل مع مطوري التطبيقات”.

وتشير رسائل أخرى إلى مناقشات حول ما إذا كان ينبغي منح مطوري التطبيقات التي أنفقت الأموال على الإعلانات المزيد من الوصول إلى بياناتها، ومناقشة منع وصول الشركات التي تشكل خطرا تنافسيا.

وداميان كولينز هو رئيس لجنة برلمانية تحقق في مسألة “الأخبار المزيفة” و”انتهاك” خصوصية المستخدمين على فيسبوك.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق