مدريد تتأهب لمشاغبي ليبرتادوريس

المجهر نيوز

أعلنت محافظة مدريد الجمعة أن نحو 4 آلاف شرطي ورجل أمن خاص سيتم نشرهم في العاصمة الإسبانية في إطار الإجراءات الأمنية المشددة المقررة لإياب الدور النهائي لمسابقة كأس ليبرتادوريس بين قطبي كرة القدم الأرجنتينية ريفر بلايت وبوكا جونيورز.

وأوضحت المحافظة أنه ستتم تعبئة أكثر من 2000 شرطي إسباني لهذه المباراة المقررة الأحد على ملعب سانتياغو برنابيو الخاص بنادي ريال مدريد بعدما كانت مقررة في 24 تشرين الثاني/نوفمبر على ملعب “مونيومنتال” التابع لريفر لكنها رحلت بعد اعتداء مشجعي الأخير على حافلة بوكا قبيل وصولها للملعب.

ويعتبر هذا العدد أكثر من رجال الشرطة الذين تم نشرهم في نهائي دوري أبطال أوروبا الأخير على ملعب سانتياغو برنابيو عام 2010 والذي بلغ وقتها 1400 شرطي يوم المباراة، أو الـ”كلاسيكو” بين ريال مدريد وبرشلونة على الملعب ذاته بعد خمسة أيام من هجمات باريس عام 2015.

وقال محافظ مدريد خوسيه مانويل رودريغيث أوريبيس إنه فضلا عن الشرطة المحلية، سيتم نشر 1700 رجل أمن خاص من قبل نادي ريال مدريد مالك الملعب، و150 من الشرطة البلدية، و80 شخصا من الصليب الأحمر و70 من قبل خدمات الطوارئ.

وكانت الشرطة الإسبانية قررت الخميس ترحيل زعيم إحدى المجموعات المتشددة من مشجعي بوكا إلى الأرجنتين مباشرة بعد وصوله إلى مدريد.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق