فائض تجاري قياسي بين الصين والولايات المتحدة في تشرين الثاني

المجهر نيوز

بكين-(أ ف ب)

سجّل الفائض التجاري بين الصين والولايات المتحدة قيمة قياسية قدرها 35,6 مليار دولار في ضوء ازدياد الصادرات وتراجع الواردات، بحسب أرقام رسمية صدرت السبت.

وارتفعت الصادرات الصينية إلى الولايات المتحدة بنسبة 9,8 بالمئة في تشرين الثاني/نوفمبر على أساس سنوي بينما انخفضت الواردات في الشهر ذاته 25 بالمئة، بحسب المعلومات الواردة من إدارة الجمارك الصينية.

ويتجاوز الفائض الشهري القياسي الحجم الذي تم تسجيله في تشرين الأول/اكتوبر وقدره 31,8 مليار دولار ويأتي بالرغم من الرسوم الجمركية التي فرضتها الولايات المتحدة على المنتجات الصينية.

وبلغ الفائض التجاري الصيني مع الولايات المتحدة للأشهر الـ11 الأولى من العام الجاري 293,5 مليار دولار، مقارنة بـ251,3 مليار دولار للفترة ذاتها من العام الماضي.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق