وريكات يدعو الأردنيين في البحرين للاشتراك بالضمان الاختياري

المجهر نيوز

قال السفير الأردني في مملكة البحرين رامي وريكات بأن مؤسسة الضمان الاجتماعي وجِدت لتكون مظلة حماية اجتماعية لجميع المواطنين، ودعا في كلمة مقتضبة خلال اللقاء الذي نظمته المؤسسة في المنامة بالتنسيق مع السفارة وبالتعاون مع بنك الاسكان للجالية الأردنية بحضور المدير الاقليمي للبنك خالد البلوشي ومدير البنك في المنامة ناهل ذياب وأركان السفارة، دعا الأردنيين المقيمين في البحرين إلى الحرص على الاشتراك بالضمان لما يوفره لهم من حماية وضمان لمستقبلهم ومستقبل عائلاتهم.
من جانبه قال رئيس فريق سفير الضمان موسى الصبيحي بأن المؤسسة تهدف من تواصلها مع المغتربين الأردنيين إلى تمكينهم من الحصول على راتب التقاعد حينما يعودون إلى وطنهم، عبر تشجيعهم على الاشتراك الاختياري الذي يتيح لهم فرصة الاستفادة من هذا التشريع كما لو كانوا يعملون على أرض الوطن، وهو ما يدل على اهتمام الدولة بحماية المواطن وتمكينه اجتماعياً واقتصادياً، لا سيّما وأن منظومة التأمينات الاجتماعية في قانون الضمان تلعب دوراً مهماً في ترسيخ سياسات مانعة للفقر من خلال حماية المواطن في حالات تعرضه للمخاطر الاجتماعية كالمرض والعجز والشيخوخة والتعطل عن العمل والوفاة وحوادث العمل، إضافة للدور الاقتصادي والتنموي للضمان كمحفّز للتنمية من خلال ذراعه الاستثمارية.

وقال بأن عدد المؤمّن عليهم ارتفع إلى مليون و (285) ألف مشترك فعّال حالياً، منهم (70) ألف مشترك بصفة اختيارية، كما وصل عدد متقاعدي الضمان إلى (224) متقاعد من ضمنهم حوالي (36) ألف متقاعد أردني حصلوا على راتب التقاعد عبر نافذة الاشتراك الاختياري، بنسبة (16%) من العدد الإجمالي للمتقاعدين، مبيّناً أن المشترك اختيارياً يستعيد كل ما دفعه من اشتراكات خلال مدة تتراوح ما بين 30 – 48 شهراً من تاريخ حصوله على راتب التقاعد.

وتطرق الصبيحي إلى المراحل التي قطعتها المؤسسة على طريق توسيع مظلتها، بدءاً من شمول كافة العاملين في المنشآت داخل الأردن وبصرف النظر عن عدد من تشغّلهم المنشأة، مروراً بشمول أصحاب العمل العاملين في منشآتهم، وانتهاءً بشمول العاملين لدى أكثر من جهة عمل في ذات الوقت، وكذلك العمل بالأحكام الخاصة بالتقاعد المبكر للعاملين في المهن الخطرة، والتوسّع في الاشتراك الاختياري ولا سيّما للمغتربين الأردنيين ولربّات المنازل الأردنيات المتفرّغات لشؤون الأسرة، مضيفاً أن المؤسسة استقبلت خلال الأحدَ عشر شهراً الأولى من العام الحالي (12) ألف طلب اشتراك اختياري إلكتروني من ضمنها (4) آلاف طلب من أردنيين مقيمين خارج الوطن.
وأضاف بأن الضمان يقدّم منافع تأمينية وتقاعدية شهرية تزيد حالياً على (92) مليون دينار، ويتوقّع أن تصل قيمة هذه المنافع لعام 2018 الحالي إلى مليار و (66) مليون دينار، فيما تتوقع المؤسسة أن تصل إيراداتها التأمينية من الاشتراكات إلى مليار و (711) مليون دينار خلال 2018 وأن تُحقّق فائضاً تأمينياً لذات العام بقيمة 645 مليون دينار، لا سيّما وأن الفائض التأميني الذي تحقق خلال عام 2017 بلغ (590) مليون دينار، ما يدل على متانة الوضع المالي للمؤسسة، داعياً الأردنيين المقيمين على أرض البحرين الشقيقة إلى المبادرة للاشتراك بالضمان الاختياري، مؤكداً أن الضمان كان وسيظل في خدمتهم ومن أجلهم ولحمايتهم.

من جهته أكّد مدير مديرية التوعية التأمينية في المركز الإعلامي علي السنجلاوي على أهمية أن يكون كل مواطن أردني مشمولاً بمظلة الضمان الاجتماعي، مبيناً بأن الفئات التي يحق لها الاشتراك بالضمان بصفة اختيارية تتمثل بأي أردني سواء كان مقيماً داخل المملكة أو خارجها، شريطة إكماله سن السادسة عشرة، ولم يتجاوز سن الستين للذكر وسن الخامسة والخمسين للأنثى في حال كان اشتراكه بالضمان للمرة الأولى، وكذلك المؤمن عليه الأردني الذي كان مشمولاً سابقاً بالضمان وتم إيقاف الاقتطاع عنه، ويرغب بالشمول مجدداً بصفة اختيارية، وهذا متاح أيضاً لمن أكمل سن ( 60 ) للذكر وسن (55) للأنثى أو تجاوزها إذا لم تكن قد سويت حقوقه بالضمان سابقاً.
وبين السنجلاوي بأن جميع خدمات الاشتراك الاختياري بما فيها تقديم طلب الاشتراك الاختياري متاحه فقط إلكترونياً من خلال تطبيق مؤسسة الضمان على الهواتف الذكية تحت أسم ( الضمان الاجتماعي الأردني )، أو من خلال زاوية الخدمات الإلكترونية على الموقع الإلكترونية للمؤسسة www.ssc.gov.jo ، حيث يقوم مقدم الطلب بتعبئة الطلب مباشرة من هذه الزاوية في حال لم يكن له إي اشتراك سابق بالضمان، أما في حال كان له فترة اشتراك سابقة فعليه التسجيل أولاً بالموقع من زاوية التسجيل أعلى الصفحة الرئيسية وبعد الدخول على الموقع باسمه يقوم بتعبئة الطلب من زاوية الخدمات الإلكترونية، ويُعدّ المؤمن عليه مشمولاً بأحكام قانون الضمان اعتباراً من بداية الشهر التالي لتاريخ تقديم الطلب بعد موافقة المؤسسة على طلبه، على أن يتم تسديد اشتراك الشهر الأول خلال الخمسة عشر يوماً الأولى على الأقل من الشهر التالي لتاريخ الشمول وبخلاف ذلك يعتبر الطلب لاغياً.
وأشار بأن المؤمن عليه المنتسب للضمان بصفة اختيارية يلتزم بأداء الاشتراكات الشهرية بنسبة 17.5 بالمئة شهرياً من الأجر المشترك بموجبه، وبإمكانه دفع اشتراكاته بالضمان إلكترونياً عبر نظام عرض وتحصيل الفواتير إلكترونياً إي فواتيركم، وبالنسبة للأردنيين المقيمين في البحرين يمكنهم التسديد أيضاً من خلال رقم حساب مؤسسة الضمان الاجتماعي لدى بنك الإسكان في البحرين. وفي نهاية اللقاء أجاب وفد الضمان على العديد من الأسئلة والتساؤلات التي طرحها المشاركون.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق