مصر ستقترض 26.5 مليار دولار في الربع الثالث للعام المالي الجاري

المجهر نيوز

القاهرة/ الأناضول – قالت وزارة المالية المصرية، الأربعاء، إنها تتجه للتوسع في إصدار أدوات الدين (السندات وأذون الخزانة)، عبر اقتراض 473.3 مليار جنيه (26.5 مليار دولار) في الربع الثالث من العام المالي الجاري.

وذكرت وزارة المالية، إن الاقتراض المتوقع، يزيد بنسبة 14 بالمائة على أساس سنوي، صعودا من 415 مليار جنيه (23.2 مليار دولار) في الفترة المقابلة من العام المالي الماضي.

ويبدأ العام المالي في مصر مطلع يوليو/ تموز حتى نهاية يونيو/حزيران من العام التالي، وفقا لقانون الموازنة العامة.

وتستدين الحكومة المصرية، من خلال إصدار سندات وأذون الخزانة على آجال زمنية مختلفة؛ وتعتبر البنوك الحكومية أكبر المشترين لها.

ويتوقع مشروع الموازنة المصرية، بلوغ متوسط سعر الفائدة المستهدف على أدوات الدين الحكومية في العام المالي الجاري 14.7 بالمائة، مقابل 18.5 بالمائة في العام المالي 2017-2018.

وفي وقت سابق من العام المالي الجاري، ارتفع العائد على أذون السندات التي تصدرها وزارة المالية المصرية فوق 19 بالمائة و18 بالمائة على التوالي.

وارتفع الدين المحلي لمصر بنحو 16.8 بالمائة على أساس سنوي، إلى 3.694 تريليونات جنيه (207 مليارات دولار) في يونيو/ حزيران 2018.

تعليقات الفيس بوك








مقالات ذات صلة

إغلاق